عرض المادة

مداهمات

 

مـــداهمـــات

 

 

الحمد لله الذي عزّ وارتفع وذلّ لعظمته كل شئ وخضع,, الحمد لله الذي خلق فأبدع ما خلق لا تنفعه طاعة من أطاع ولا تضره معصية من فسق

 خلق السموات والأرض رتقاً ثم فتق ما رتق،أقسم جل جلاله بالشفق والليل وما وسق والقمر إذ اتسق وأقسم لتركبن طبقاً عن طبق ثم قال::"فَمَا لَهُمْ لا يُؤْمِنُونَ"

 وأصل وأسلم على من بعثه ربي جل جلاله بالحق وبالحق نطق روحي وأبي و أمي وزوجي وولدي ونفسي له الفداء عليه الصلاة والسلام 

 

خير ما بدء به الكلام والمجامع والكلمات والمحاضرات قول ربي جل جلاله خالق الأرض والسموات. {كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ...}(لما)؟؟؟ {لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ...}(لام التعليل) {.وَلِيَتَذَكَّرَ أُوْلُوا الأَلْبَابِ}.

ليس لكل أحد, القراءة لكل الناس لكن التدبر والتذكر ليس لكل أحد الله يقول لن يتذكر من هذا القرآن إلا أصحاب العقول..{ لَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ كِتَابًا فِيهِ ذِكْرُكُمْ }يعني شرفك في الدنيا 

,,إن الله ليرفع بهذا الكتاب أقواما ويضع آخرين ,,شرف..من الذي رفع الشيخ عبد العزيزبن باز عليه رحمة الله ماله؟ جاهه؟ نسبه  ؟؟ لا والله رفعه الله بهذا الكتاب

 ثم تحت الأرض شرف يدفن ويقبر المقبور إذ بالملائكة تعلم أن هذا يحمل كلام الله جل جلاله, شرف يأتي القرآن يدافع,, ويوم القيامه يقال له اقرأ وارقى  لاحظ كله رقى..

{ لَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ كِتَابًا فِيهِ ذِكْرُكُمْ..} إنتبه لأخر الآيه {..أَفَلَا تَعْقِلُونَ كلمة قوية "أفلا تعقلون" 

{وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ.. } لك يامحمد بأبي وأمي عليه الصلاة والسلام , {..وَلِقَوْمِكَ }ياليت الرساله انتهت هنا

{وَسَوْفَ...}ياجماعه إذا قال الله و سوف أعلم أنه سيفعل.{ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ}تسألون عن ماذا؟

{ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ} أن أفهم أنا خطأ وأن يفهم كثير أمثالي خطأ هذه ليست المشكلة العظمى وليست مشكلة القرآن المشكلة فينا نحن

{قُلْ هُوَ نَبَأٌ عَظِيمٌ} دعونا نعترف يا جماعه و نقول نحن لا نحس أنه عظيم, صحيح  نحن نصدق أنه كلام الله وأنه أصدق القائلين جل جلاله لكن والله نقرأ خمس صفحات ثم أغلق  المصحف وكأني ما قرأت أصلا ,حالي هو كحالي نفسه لم يتغير!!

يصلي العشاء والفجر والمغرب و يسمع آيات تدكدك الجبال الراسيات والله يخرج و كأنه لم يسمع  شيء والقلب هو القلب

تعال.واسمع السبب..{ قُلْ هُوَ نَبَأٌ عَظِيمٌ }قل ياربي أنا لا أحس  به وأعترف ,,وأنا المتكلم والله معترف قبلك.

{قُلْ هُوَ نَبَأٌ عَظِيمٌ} ثم لا تُتعب نفسك تبحث عن السبب لأنه  سبحانه سيعطيك السبب الأن {.قُلْ هُوَ نَبَأٌ عَظِيمٌ أَنتُمْ مالنا ياارب؟ لاحظ  السبب. {أَنتُمْ عَنْهُ مُعْرِضُونَ}

 أسأل أي شخص في أي شئ يجيبك أساله عن الأسهم بطل,, أسألها عن الأزياء بطله ,,أسألها عن أي أمر لهذا الجسد الذي من تراب يخبرك!!

..لكن أسأله عن أمر يحيي بها هذه الروح التي  هي من أمر ربي جل جلاله  تجده عن الآيات لا يدري ,"الصمد" ما معناه؟ لايدري . معنى "غاسق"؟؟,لاندري ! فقط نقـرأ

من هنا أحبتي الفضلاء و أخواتي الفاضلات سأنتقل بك ننظر في واقع جهه من الجهات خلف أسوار تلك المستشفيات حيث أن هناك أصحاب قصور لكن أخرجهم رب العالمين من قصورهم, وكتب عليه أن يسكن في غرفه!!

لاحظ القدرة المطلقه العظيمة يخرجه من بيته ,سبحانه جل جلاله ثم يسكنه في غرفه واحده والله بل أبعد من هذا يجعله لايتجاوز سريره

  بل واللهِ أبعد من هذا تجده يحرمه حتى من الأكل مع الفم فيأكل مع الأنف , أصعب من هذا أنبوب التنفس  في داخل تلك الحنجرة لايستطيع أن يلتفت تُقطع حنجرته,لاحظ  القدره المطلقه إذ أراد الله أن يكتب على أحد أي قدر

تعال ننتقل إلى تلك الأماكن ثم ننظر ونتفكر في كتاب ربي جل جلاله ,عِــبر

لكن الذي أشغل تفكيري  كله,أني  أرى  مريض فيه سرطان أسأله بماذا  تحس؟ يجيبني

وأسأل مريض بالإيدز قبل ثلاث أشهر أسأله؟ يجيبني

وأسأل مريض عنده مشاكل في المعده و في  الرأس  في المخ في الأعصاب في العيون؟ يجيبني

,لكن إذا رأيت الميت الذي مات أمامي لا أستطيع أن أسأله ماذا حدث معك وبماذا أحسست وهم ينزعون منك  الروح ؟؟؟

هذا السؤال الذي لن تجد له إجابة أبدا ولن يخبرك أحد إلا ما أخبرك الله به في القرآن وأخبرك به النبي عليه الصلاة والسلام لكن

 بماذا أحس الميت لا تدري لكن ستجرب...لاحظت مقدار الأمور كيف , لاتحس ولا تدري كيف سنشعر حينها  لكن ستذوق لأن الله عزوجل الذي  قال " ستذوق" ,, قال لأغلى وأحب مخلوق وطئت قدمه  الثرى محمد عليه الصلاة والسلام ..

{إِنَّكَ مَيِّتٌ}ومات عليه الصلاة والسلام{وَإِنَّهُم } أنا وأنت  ,{ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ ثُمَّ إِنَّكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ....} دعونا  نتفكر في الموت الأن

{ وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ ۖ أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ *كُلُّ نَفْسٍ...}نفسي ونفسك

 { كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ }والمشكلة أنك تعلم أنك ستذوق شئ لاتعرف طعمه ولا تعرف كيف؟{ وَإِنَّمَا......} يقولك المشكلة ليست في الآلام  التي ستحسها

.{ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ }هنا المشكلة ماذا سيحدث لك بعدها؟؟؟..

فتعال أخي الغالي أُريك بعض الآلآم ثم نناقش الحالات التي سنراها في كل يوم, في ظلال القرآن االكريم

هذا الرجل أو  الشاب إن صح التعبير عمره 27سنه قبل ثلاث أشهر بالضبط في العناية المركزة,,طبعاً قبل أن أتكلم معه تكلم لي هوتكلم واللهِ بنظراته بكلمات لايعبر عنها لسانه ولو جلس يؤلف مليون كتاب

أول ما وقفت وراء تلك الغرفه الزجاجية وأنا انظر إليه وهو يعلم أني أعرف حالته وأنا ألبس القفازات وألبس القناع وهو ينظر إلي ونظراته تقول أعرف نظرتك لي قبل أن تدخل 

واللهِ يناقش وهو ينظر إلينا من وراء الزجاج ويرسل نظراته عبارات واللهِ لانستقبلها بأعيننا بل بقلوبنا

أول ما دخلت عليه السلام عليكم ,,واللهِ حتى في رد السلام يرد على استحياء

فأول رساله جالت الآيات في فكري قلت سبحان الله..! لهذه الدرجة الله عزوجل قادر والكلام على نفسي وعليكم

الله قادر بسهوله غايه في السهولة أن يجعل الناس يرحمونك فكر فيها..قادر في أي لحظة يجعل الناس ينظرون لك ويبكون من حالك ومن فعل الله فيك وفيّ,

لأجل هذا الله سبحانه وتعالى حينما يذكر سلب النعم من الناس يذكر أن الأمر سهل جدا تعال وانظر..وليس الأمر فقط أن يسلب من واحد فقط, لا

.يقول الله عزوجل..{ إِنْ يَشَأْ }سبحانه إن يشأ سبحانه,{  إِنْ يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ ..}كم شخص؟؟ مليارات يسلب منهم النعيم كلهم بل يسلب منهم كل قلب ينبض يسلب منهم كل عين ترى{إِنْ يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيدٍ ... }

 كم تكلفك يارب؟؟{ ...وَمَا ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ}

تكلمت مع المريض,الرجل موجود في المستشفى الآن ,لكن يوم كان عندي في العنايه كانت حالته سيئة جداً’’

تكلمت معه يقول لي : أنا باختصار أردتها بالحرام والأن حرمني رب العالمين من الحلال

تحتاج  هذه الجمله مجلدات لكي  نفسر الكلام الذي يحس فيه,,يقول أنا أردتها بحرام خمس دقائق وحرمني ربي طول حياتي من الحلال

يقول: أنا كنت أفكر ألعب في بنات الناس إلى أن أتزوج وأتزوج حلال,

.يقول: أنا الأن ليس فقط لا أتزوج حرمني رب العالمين حتى أن أرفع عيني في عين الناس

يقول لا أحد زارني من أقربائي ولامن أصحابي ,لاتزوره إلا أمه وأخته وتراهم والله  يدخلون عليه وهم يبكون ويخرجون وهم يبكون..لاحظ أن الله قادر يقلب الدنيا كلها عليك وعلي

يوم قال الكلمه هذه رنت في رأسي وعلمت أن الله عزوجل لابد أن يكون قد ذكرها في القرآن "حرمني من حلال" 

 وجدتها في سورة الأعراف يقول الله عزوجل{وَنَادَى أَصْحَابُ النَّارِ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ }ماذا يريدون؟؟؟

{أَنْ أَفِيضُواْ عَلَيْنَا...}ماذا سجائر و دخان؟؟ لا الأن يريدون حلال فقط {  أَنْ أَفِيضُواْ عَلَيْنَا مِنَ الْمَاء }

حرمهم الله من الماء ,,{أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ قَالُواْ إِنَّ اللَّهَ حَرَّمَهُمَا....} حتى الماء محرمه.

جلس ينتزع المعاني من أعماق قلبه ويبثها علي,أنا تدكدكت أركاني وأنا اسمع قلت كيف لو كنت أنا مكانه بماذا كنت سأشعر؟

 يقول: أنا أفكر أن أنتحر لكن أعلم لو انتحرت مصيري النار, يقول والله العظيم ,

قال كلمات تكتب بماء الذهب أقولها أولا لي أنا المسكين المقصر

.يقول: بالتو أعرف  قدر الله الآن,.يقول: عرفت أن الله سبحانه وتعالى كان قد أعطاني مجال أنا عندي حلال وعندي حرام واخترت ما حرم الله عزوجل وأظن أن الله عزوجل قادر على الناس لكن إبليس قال لك أنت "بعدين "لاحقا أنت ليس الأن , أنت ستتوب  قال و قال وقال  إبليس..وقال لي أنا وإياكم..

{يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ...} ثم فضح الله إبليس كي لاتفكروتبحث عن ابليس  ماذا سيفعل لك {وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلَّا غُرُورًا}

{  وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ فَاتَّبَعُوهُ }ضحك علينا.

.يقول المريض : أنه ليس  أحد في الدنيا قادر أن  يعذبك ويعلم مقدار الآلم إلا الله عزوجل يعلم مقدار ما تحس فيه, ولا أحد يستطيع من الناس إذا أراد أن يعذبك أو يعاقبك لايقدر عليك ممكن يعذبك قليلا ثم تموت ثم ينقهر ولم يأخذ حقه منك.

قال: إلا الله جل جلاله قادر عليك فوق الأرض وإذا مت قادر عليك تحت الأرض , فيقول أفكر انتحر أعلم عقوبة المنتحر,

يقول :واللهِ إني نسيت كل لذة في حياتي في دقيقة واحده,آراهم ينظرون إلي من وراء الزجاج أعلم أنهم ينظرون إلي لأني مريض بالإيدز

خرجت وأخذت رساله تعلمت منها, واتأكد أن الله ما جعلني أرى هذا الموضوع إلا لكي أتأدب والله العظيم وماجعلني أنقل لكم إلا لكي نحس ,إذاً ماذا  بعد الموت؟؟

صحيح, تعالوا نرى ماذا بعد الموت,هذا شعور مريض الإيدز!! ولكن ماذا بعد الموت؟؟؟

إذا دعونا للميت في الصلاة ماذا نقول ماذا يحتاج ؟نقول ."اللهم اغفر له اللهم ارحمه اللهم وسع مدخله اللهم جازه بالحسنات",!!

لم ندعو له ونقول اللهم أكثر ماله ,يالله يارب أنجحه في الصفقه ,ياالله يارب أن ترزقه الذرية الصالحه ,يا الله يارب أنه يملك بيت كل هــذه نسيناها

لكن أنا وأنت سنحتاج دعوات الرحمه والمغفره سنحتاجها في يوم و لونسيناها الأن,, أكثر الناس نسوها وأنا والله منهم و أسأل الله أن يجعلني وإياكم ممن يتذكر ..

الاشياء التي دعوت بها للميت ستحتاجها يوم من الأيام ,أنت ماذا جهزت منها وأنا ماذا جهزت منها..

أسأل نفسك يقول النبي عليه الصلاة والسلام { والكيس من دان نفسه}

لاحظ دائما نحن نتكلم عن الناس فلان ماذا فعل وفلان قد فعل بعكس الحديث !!

{والكيس من دان نفسه وعمل لمابعد الموت}..تعالوا نتسائل؟ أعمالنا كلها هل هي لبعد الموت أو لقبل الموت؟؟؟

ماذا بعد الموت؟  يصف لك النبي عليه الصلاة والسلام أن القضية قضية ثواني ثم لا تدري بتاريخ كم  وفي ساعه كم .؟ لكن الله يعلم سبحانه وتعالى ..{ لاَ يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلاَ يَسْتَقْدِمُونَ}.

.يقول النبي عليه الصلاة والسلام  حتى يبين لي ولك أن القضية قضية سهله على الله عزوجل وأنها ثواني قال:{للجنة أقرب إلى أحدكم من شراك نعله} , لاحظ الوقت الذي تلمس به حذائك,,الجنه أقرب منه {وقال النار كذلك.} إذاً ليس همنا الموت فليكن همنا ما بعد الموت

 سأنقلك الأن نقله سريعه لوحده من الوحدات التي نراها كل يوم ,وحدة الحروق

كم تتوقع هذه اليد جلست في النار؟؟

طبعا هذه اليد كانت مثل يدي ويدك أنظر إلى يدك  فهي سليمه اليوم,,والله  أن هذه اليد التي في الصوره ما خلقت هكذا ,أخذت 6ثواني فقط في النار!!!

لوتسأل صاحب اليد  تقول له كم مره تمتعت بيدك هذه؟؟ . سيقول لك سنين

أسأله قل له الأن هل تحس بلذة واحده ومتعه من المتع اللي عشتها بحياتك..؟؟ وهو فقط قد حُرقة له يد واحده

والله لو ترونهم ,,صحيح أن أصحاب الآلآم والسرطانات  عندهم آلآم.ولكن أقسم بالله لن ترى آلام مثل ألآم الحروق

انظرلليد الثانيه كم تتوقع جلست في النار وكم ذاقت من نار الدنيا.؟

 

هذه  اليد لم تذق نار, فقط  ذاقت زيت محمى وموقد عليه النار والله ما جلست يده إلا ثانية..! صدق أو لا تصدق..

ثانية واحده فقط , أول ما لمست يده  الزيت أخرجها ,.لو ترى تعابير وجهه وهو بعد الكريمات والدهونات وتبريد الغرفة في العناية المركزة وهو يصرخ صراخ واللهِ كأنه طفل قطعت يده ,يدي ويدك هل أصابها شيء؟؟

أعلم أن يده غاليه عليه لكن الله قدر, أسأل الله أن لا تسمني وإياك نار الدنيا والآخرة

انظر لصورة اليد الثانيه هذه أصعب

.أسألكم صاحب اليد هذه لو كان يعاكس في كل يوم يغازل البنات ويرسل بلوتوثات في هذه اليد , ثم قال الله عزوجل لن نعذبك في الآخره فقط سنأخذ يدك منك في الدنيا 

.هل وهو يرى أن هذا ما سيحدث في يده بمثل هذا المنظر, هل ظنكم سيرسل بلوتوثات في حينها وهو يعلم ما سيحدث له؟  واللهِ لن يرسل بمجرد أنه يرى هذا المنظر

إذاً هل ستلمس يده حرام.؟  واللهِ لن يلمس

,إبليس هذه وظيفته ,وظيفته الحقيقية أنه يعزلك عن الثمن الذي ستدفعه وإذا كنت تعمل صالح يعزلك عن الأجر الذي ستأخذه

أعــيد: إبليس وظيفته الأساسية إنك إذا كنت مثلي أنا المسكين الذي أتكلم, تعصي وتستخدم نعم الله في معصيته ,إبليس يذكرك بالنعمه واللذة التي تعيشها الآن لكن ماذا ستدفع من ثمن ?لايخبرك ,ماذا كتب عليك? لايخبرك وينسيك 

,لكن تعمل صالح في هذه  اليدين وتعمل مخيمات للمحاظرات وتعب وتشتغل وعرق فلايذكرك ماذا سيكون لك من أجر,وينسيك

كم تتوقع هذه جلست في النار..؟ واللهِ لم يكمل عشر ثواني في النار

الأن الهواء لو يلمس  يده المحروقه يأثر فيه ويبكي ,و أيادينا ما زالت سليمه ياجماعه,  فهذا مخلوق ونحن مخلوقين و الله قادر عليه , وقادر والله علينا

فـراجع نفسك  يديك بماذا تستخدمها  ؟؟وأنا سأراجع نفسي يدي بماذا أستخدمها ؟؟ وإن استطعت أنا وإياك أن لا تمسنا النار فلنفعل أسأل الله أن يحرمني وإياكم عن  النار

اانظر إلى هذه  أصعب منها ,,كلها حوالي خمسة عشر ثانية ..

لاحظت الأربطة هذه يوم أراد الله أن يكشفها يكشفها, لو أراد أربطتي وأربطتك والله يقدر والله يفعل

تخيل في ذاك الوقت وهو جالس في الإسعاف لو تتصل عليه الفتاه التي يكلمها الأن  وهو في هذه الحاله هل ظنك يرد عليها .؟

لاحظت أن الله قادر أن لا يجعلنا نرد على الاتصال رغما عنا ,وقادر على أن لايجعلني أرسل بلوتوث رغما عني وليس لي أجر.,لكن أعطانا الفرصة أنك تكسب الصفقة مع الله عزوجل

هو قادر أن يحرمك من يدك ولا تستطيع  تحريكها لأجل هذا يقول الله عزوجل..{وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ },سبحانه يعرفك بما عنده من رحمة اللهم ارحمني وإياهم

{وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ }ثم علمك معلومة{ لَوْ يُؤَاخِذُهُم بِمَا كَسَبُوا }كان واللهِ لا يتصل ,إذا اتصل على فتاه ,لايضغط على صفر. ولايكمل رقم 5 إلا والله قد شل أركانه ,يقول  { لَوْ يُؤَاخِذُهُم بِمَا كَسَبُوا لَعَجَّلَ لَهُمُ الْعَذَابَ}

يقول ,أنه قادر أن يحرمك بسهوله, تنظر لحرام لا يمهله ولايدع أحد ينصحه يقوله  يا أخي لايجوز النظر للحرام ويذكره بآية {قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ }

لا.. لو عجل له .,,.يأخذ بصره ولايعد يرى لا حلال ولا حرام يقول { لَعَجَّلَ لَهُمُ الْعَذَابَ} ..

إذاً ياربي ما أخذته الأن سبحانك وحلمت علينا برحمتك هل تمسح الذنوب ؟؟؟أكمل الآية إذا قال سبحانه أنها ستمسح الذنوب  سنفعل أنا وإياك. مانريد

{وَرَبُّكَ الْغَفُورُ ذُو الرَّحْمَةِ لَوْ يُؤَاخِذُهُم بِمَا كَسَبُوا لَعَجَّلَ لَهُمُ الْعَذَابَ بَل.....}ياجماعه إذا تكلم الله اسمع{بَل لَّهُم مَّوْعِدٌ }لا أعلمه أنا ولا أنت!!

{بَل لَّهُم مَّوْعِدٌ لَّن يَجِدُوا مِن دُونِهِ مَوْئِلا}تريد الدليل اقرأ الآية التي بعدها { وَتِلْكَ الْقُرَى...} ماذا حصل لها؟؟؟؟

{ وَتِلْكَ الْقُرَى أَهْلَكْنَاهُمْ...} متى.؟{لَمَّا ظَلَمُوا ..ونحن والله ظلمنا,

إذاً ياربي مباشرة؟؟ لا { وَجَعَلْنَا لِمَهْلِكِهِم مَّوْعِدًا  }

لكن المشكلة أنا لا ندري متى.؟وإلا كنا سنتوب ,واللهِ هذه الأسئلة التي  أطرحها عليكم واللهِ طرحتها على نفسي وأنا في وحدة الحروق,,:قلت الأن وأنت بيدك هذه الحروق الله آراك لأجل أن  ننتبه  , وهذه الآن في الدنيا

واللهِ وأنا أنظر إليها تذكرت قول النبي عليه الصلاة والسلام وهو الرؤؤف بأمته الذي يقول الله عزوجل عنه .{بِالْمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ}

يقول الرسول عليه الصلاة والسلام { ناركم هذه...هل رأيت هذه النار التي عنما تراها تخاف والتي ترى بعض مافعلته  في ثواني ترتاع  وتحس إنك مشمئز وماتستطيع أن تتحمل؟؟؟

{يقول ناركم هذه فضلت عليها نار الآخره....} والله لو قال ضعفين لآن لقلوبنا أن ترتعد

قال {فضلت عليها نار الآخره بسبعين ضعف }الصحابة قالوا لا نحتاج سبعين ضعف يكفي القليل لأجل أن نخاف و ننسى اللذات المحرمة لا نحتاج سبعين ضعف,, {قالوا:واللهِ يارسول الله أنها لكافية, قال :إنها لكافية ولكن فضلت عليها }

أسألكم لو كانت هذه ساق إمرأة..؟؟؟

لابد أن نراجع أنفسنا..هل ظنكم ستكشفها؟؟؟ الإجابة لا

.إذاً ياجماعه  لماذا لا نشكر الله عزوجل؟؟ كلما أعطانا نعمه لماذا نعصيه فيها؟؟؟ هل يجب أن  يأخذها منا لكي لا نعصي؟؟؟ لماذا لانكون كرماء؟؟

إذا أعطاها وجملها بتلك الساق لايراها إلا من أحل الله عزوجل ان يراها

لكن الله عزوجل يقول,وأنا انظر واللهِ للمواقف اتذكرو يرجع لي شريط حياتي  وتلك التي تراها وهي تمشي بالمستشفى وقد كشفت ساقيها 

.ترجع لك شريط الحياه والذاكره تقول سبحان الله لو كانت تلك مثل هذا الساق واللهِ لن تكشفها,

وهذا قول الله عزوجل وأنا أطرح السؤال والإجابة تأتي من كلام الله عزوجل.{وَإِذَا أَنْعَمْنَا }سبحانه

{ وَإِذَا أَنْعَمْنَا عَلَى الْإِنْسَانِ} أنعمنا عليها أعطيناها ساق سليمه لكي تتمتع مع زوجها و تتمتع بها

{وَإِذَا أَنْعَمْنَا عَلَى الْإِنْسَانِ أَعْرَضَ وَنَأَىٰ بِجَانِبِهِ},لكن عندما يأخذ  الله عزوجل النعمه,,,الأنسان ينقلب والنفسية تنقلب والأفكار تنقلب ,وهي سابقا كانت تقول يا أخي  لماذا أنتم معقدين ؟ا وإذا أخذ الله نعمه  ,تنقلب ويكسر ذاك القلب

يقول{وَإِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ كَانَ يَئُوسًا قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَىٰ شَاكِلَتِهِ فَرَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَنْ هُوَ أَهْدَىٰ سَبِيلًا } إلا يصح أن يعطينا ونطيعه؟؟؟

انظر لهذا كان هناك حريق في البيت وأراد أن يخرج فقط وهو خارج وطىء على قطعه أثاث فيها نار

 

,واللهِ لو كشف لنا الغيب.وما تسجله علينا الملائكة ,,فكم خطوه وطأناها لحرام وهي على النار وسندفع ثمنها "ونحن لاندري" ..أحبتي أرجوكم  سجلوا "ونحن لاندري" فأين تذهبون..؟

موعود أنك تطأ موضع السوط في الجنة قال خير من الدنيا ومافيها وإن وطأت في حرام فلن تدفع ثمنها

أحبتي دعونا نكون صرحاء كفانا لعب على أنفسنا والله العظيم ما فعلته ستجازى فيه وما فعلته أنا سأجازى فيه.

{ إِنَّ الَّذِي فَرَضَ عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لَرَادُّكَ...} لرادك حتى الآية لم تأتي بالجمع  لكي تشعر أنك أنت أنت المقصود,{ لَرَادُّكَ إِلَىٰ مَعَادٍ ..}لأجل ماذا؟؟{ ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ } 

سأسألك عن رجلك التي لم أحرمك منها وحرمت منها آخرين

وسأسألك عن اليد التي كنت قادر أن أحرمك إياها في الدنيا وأجعلك لا تنظف نفسك بها ونجعل أخر ينظفك ,أعطيتك إياها وسأسألك عنها

مدة الحرق ستة عشر ثانية , عمره واحد وعشــرون سنة في مستشفى الحرس الوطني

اشتغل في الصيف في مصنع ,طبعاً هذا قصته قصة أذكرها في ثواني وسأذكر الشاهد منها جالس في غرفه ياجماعه مكيفه كأنها ثلاجة لكي تبرد الجروح والحروق ,وكريمات ودهونات وجميع أنواع التعقيم كلها لأجل راحته ثم ينام فجأه تسمع صراخه وكأنه أم فقدت أبنائها كلهم, صراخ رجل في أشد مايكون من قوة ويبكي صراخ عجيب بل عويل والله يبكي

ثم تدخل عليه يقول يا ناس خدروني ولا اذبحوني .يقول خلاص عطوني تخدير ولا اذبحوني خلاص

وإذا تحرك يصرخ ,,ونحن  نتقلب يا جماعه ولا ندري إن هذه نعمه تتقلب وأنت نائم لا تصرخ ولاتتألم {قُلْ مَنْ يَكْلَؤُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ },من الذي يحفظك وأنت نائم؟؟

إذا انقلب في نومه  الجلد يلامس شرشف الفراش الذي نائم عليه ثم تنسلخ الجلد و يبكي,

إذا انقلبت أنت في نومك هل يحدث  لك كما يحدث للمرضى  ؟؟ لايحدث عندنا ولكنه سيسألنا

,سيسألك عن النعيم الذي تقلبت فيه وأنت سليم.وعلى أي حال نمت.. هل نمت وأنت مصلي الليل أم نمت وأنت تعاكس وتنظر إلى  ما حرم الله عزوجل الله؟؟؟

الله عزوجل  يقول { أَفَمَنْ يُلْقَىٰ... }من أقوى الآيات التي تسمعها خطاب صريح وواضح{ أَفَمَنْ يُلْقَىٰ فِي النَّارِ خَيْرٌ أَمْ مَنْ يَأْتِي آمِنًا يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۚ} ماذا تتوقع قال بعدها ؟؟

{ اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ ...}  فهل فهمت الدرس يقول فهمت أنهم سيأتون مختلفين {يَوْمَئِذٍ يَتَفَرَّقُونَ}

يقول هناك أناس يأتون آمنين وأناس يأتون خائفين ويدخلون النار ,,أنت اعمل ما شئت { اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ } ثم علق سبحانه { إنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ}

 يا جماعه قرآن ذكرى ,يجعلك تفكر قبل كل معصيه {إنه بما تعملون بصير}

لأجل هذا لما ذكر الله عزوجل و هذا الخطاب لمن يسافر , ولكل من يفعل هذا الفعل لكن لمن يسافر لمعصية الله عزوجل خاصتا ,

لأنا نراهم إذ سافر وفعل ورقص وزنا وبغى يأتي ويقولك واللهِ  أني فعلت  وخسرت تعرفون  كم خسرت خسرت أموالا{ أَهْلَكْتُ مَالا لُّبَدًا}

 فيعقب الله :{ أَيَحْسَبُ أَنْ لَمْ يَرَهُ أَحَدٌ أَلَمْ نَجْعَلْ لَهُ عَيْنَيْنِ } أنا الذي جعلت له عينين كيف لا آراه؟؟ أنا الذي جعلته يبصر كيف لاآراه, فمتى سنفهم القرآن.؟

 يقول فقط ثواني واللهِ في أحد البرك في المصنع , برك درجة حرارتها ستمائة درجة مئوية

يقول فقط أنزلقت واسحبوني بسرعه وبلحظتها,و دفع ثمنها بعدها , هي ثواني وانتهت ومازال لا يذوق النوم ونحن كل يوم ننام نحن وأطفالنا

سيسألنا الله عن النعمة..لو كانت أختنا في جلدها مثل هذا , ماء بسيط انسكب على الجلد تغير لونه ظنكم ستخرجه في الأعراس؟؟؟

..{ إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى } متى.؟ هل إذا أصابه الله عزوجل بشلل ؟؟

هل إذا أعطاه مرض جلدي جعل الناس تتقزز من شكله ؟؟ لااا,,تغطيها في ذاك الوقت!!!!,فلماذ ا نعصي الله في نعمه؟؟ 

{ إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى} وجد أنا أنعمنا عليه يتحرك ويشرب ويأكل وينام وليس عنده مشكله {أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى}

انظر إلى هذا خمس وأربعون ثانية

إذا أردت أن تستشعر القضية اترك عنك الصورة هذه وسأقول لك أعمل مائة سنه لا تجعل منكر إلا فعلته ولا ساحر إلا أتيته وأشركت بالله عزوجل ولا إمراءة إلا زنيت بها

ولا أنتي إلا شاب وكلمته , ولا والد إلا عققته وفعل ماتريد ولا تصلي ولا تصوم ,بعد مائة سنه سآخذ منك خمس ثواني ثم تدخل الجنة ,

لكي نفهم ضحكة إبليس علينا ياجماعه صورها لنا وإياكم كأنها فلم كرتون ندخل منه ثم نخرج

والله ياجماعه لما نقرأ ونسمع آيات تتكلم عن الجنة يأتي إبليس ويصورني وأنا أتكلم عن نفسي, يصورني على الأرائك تجري من تحتي الأنهار وجنا الجنتين دان علي, وأنا انظر إلى الظلال والأنهار.

 وعندما أسمع آيات مقامع من حديد , قطعت لهم ثياب من نار, يجعل أناس غير صورتي غير وجهي, لعب علي لكن لابد أن نفهم نحن ,لأننا أعطينا النعم نحن و سنسأل عنها نحن {  فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ  }

.أقول له تعال بعد مائة سنه من المتاع أبأخذ منك خمس ثواني فقط جمر من الدنيا طافي لكن أحمر وبدون  لهب ثم أضعه في وجهك وأُعد واحد ..أثنين ...ثلاثة ...أربعه... تتحمل؟؟؟؟

..إذا هذه خمس وأربعون ثانية !!كم فينا من سيجلس وينام ويستلقي بمثل هذا لوضع , وهو يزني ويضحك وهو لا يدري  أن الملائكة تسجل وأنه سيدفع ثمنها بمثل هذا الموضع.!!

.كم أمراءه تزني وتخون ربها جل جلاله وتخون زوجها وتخون أهلها وهي لا تدري ؟؟

لا تنظر لهذه الصوره  بشكلها المقزز,.سأقول لك أمر رأيته أنا ومن معي أعظم من شكل الجلد الذي ذهب

هل هذا الآن يحس بأي نعمه؟؟؟ سأريك الآية التي أعظم من هذا كلها في نفس  الصورة, ولـكن أقرب لك

أمر أسأل الله أن يجعل ما وصلني وما سألت به نفسي وحاسبتها أن يجعله عندي وعندك, سأقرب الصورة لك

,,الذي شدني أعظم شيء الأذن والله أني أقرب للأذن من الميكرفون هذا اقتربت أبحث فتحة أبره!!!

ذابت الأذن وانطمست الأثنتين ,مع العلم بأن الوجه ليس هو المقصود في الحرق, الحرق في الصدر لكن الأذن مطموسة تماما,

وانظر للعين ذاب الجفن الأعلى وذاب الجفن الأسفل والتحمت ببعضها  الأثنتين

 ,والله ما عدت أ فكر بشكل الجسم الذي بالأسفل ولا فكرت بالحروق التي بالأسفل

وتذكرت قول الله عزوجل.{فَلَمَّا نَسُواْ مَا ذُكِّرُواْ بِهِ }أنا لا أتهمــه هو,, أنا أحاسب نفسي الأن وأعلم أن الله قادر أنه يأخذ  مني هذه العين التي تنظر,, إن الله يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور

 {فَلَمَّا نَسُواْ مَا ذُكِّرُواْ بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ} إذا أصبحت في هذه  المرحلة  انتبــه ,إذا رأيت أنك تستطيع أن تعاكس في أي وقت وتزني في أي وقت  وعندك المال وعندك السيارة,

وعندك أختي الجمال وعندك كل شئ ميسر لك انتبــهي.! فإن هذه مرحله صعبة جدا مع الله عزوجل

لا تظن أن الله عزوجل يأخذك وأنت تبكي لا واللهِ , وأقرأ القرآن ما أخذ الله أحد وهو يبكي كلهم يأخذهم وهم في أوج فرحتهم يأتون يستبشرون يقول الله {إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ }

فرعون يأتي{ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَىٰ} , { فَأَخَذَهُ اللَّهُ نَكَالَ الآخِرَةِ وَالأُولَى} يفرح  ويفرح ثم يأخذه, وانظر يأتي يستهزئ بنبي من الأنبياء ثم يأخذه الله في فرحه

فالله يقول إذا تيسرت لك الأمور انتبه {فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ  } ما بينه وبين المعصية إلا أنه يشتهيها فقط ويفعلها ,,يريد أن ينظر لحرام ضغط على الريموت  ولا كأن أحد له نعمه ولا فضل عليه وحركه

وغيره في المستشفيات لايستطيعون ينظفون أنفسهم ,وذاك يتقلب على معصية الله عزوجل وهو لايعلم أن هناك أناس لو ينقلب ينسلخ جلده {فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حتى ....  }اسمع كلام اللهعزوجل

{ حَتَّى إِذَا فَرِحُواْ بِمَا أُوتُواْ أَخَذْنَاهُم  ...} اللهم لا تأخذنا يا ربي وأنت غاضب علينا { أَخَذْنَاهُم بَغْتَــةً...ضع  تحت  كلمة بغتــة مليون خط,,ولست أغلى عند الله من غيرك

{أَخَذْنَاهُم بَغْتَةً فَإِذَا هُم مُّبْلِسُونَ فَقُطِعَ...} الله قادر يقطــع نشاط المعاصي عندي وعندك في أي لحظة يريدها هو

{ فَقُطِعَ دَابِرُ الْقَوْمِ الَّذِينَ ظَلَمُواْ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ قُلْ أَرَأَيْتُمْ ......} 

واسمع وانظر الصورة وتفكر بالآية{ قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَخَذَ اللَّهُ سَمْعَكُمْ...  }لو أراد أن يأخذ سمعك طمسه عنك ولم تعد  تسمع لا حرام ولا حلال

{ إِنْ أَخَذَ اللَّهُ سَمْعَكُمْ وَأَبْصَارَكُمْ } بسهوله يا جماعه والله يفعل إذا أراد..أخذ سمعه وبصره ,,والله ولم تعد له الآن فتحه ينظر فيها ,

 الله قادر أن لا يرسل لك أحد ينصحك ولا ينصحني قادر أنه مباشرة أن يعذبنا,, :لكن ياجماعه لو أخذنا بهذا الشكل ونحن طيلة الوقت الذي  أنعم به علينا و نعصيه ,والله  سيصبح شكلنا قبيح عند الله عزوجل,,

لماذا لانتوب إلاعندما يأخذنا الله عزوجل؟؟!!لأجل هذا الله عزوجل,, إذ عاينت وتوبة المعاين قال الله عزوجل {حَتَّىٰ إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ} يا رب أغير الأن كل شئ,!!!

,وهذا حصل يوم أن ألقيت محاضرة في الجوف جائني عسكري ينتفض يقول أنا أشتغل في أمن الطرق يقول رأيت أب معه ثلاث من أولاده, يقول انقلبت فيهم السيارة وجئنا نحن والإسعاف, المهم جئنا نخرجهم واللهِ جثث  ,والله العظيم بعض  الجثث  تحملها وتتقطع منها أجزاء, يقول السيارة منقلبه وفيها أناس  تحت السيارة

الموقف صعب, يقول المهم طلعنا الولد الأول و الولد الثاني ,الأب رأى  أحد من أولاده ميت والثاني  فيه حياه

وحاولنا وولده نساعد باخراج  أبوهم قال الأب :دعوني أنا ذاهب   لكن اسمع....... واللهِ يقول ظنيت الآن بيكتب له وصية بيوصية على أهله وانتبه عليهم...

يقول اسمع البلية التي فوق السطح أخرجها !!! والله هذي كلمته البلية التي فوق السطح أخرجها يقول هذا آخر كلامه أخرجها أخرجها ومات سبحان الله

يقول العسكري من ذاك اليوم  وأنا أعلم أن رب العالمين في أي لحظة قادرأن  يجعلني أخرج  الدش ,وبنفس اليوم أخرجته

الكلام لم يكن لي , يقول الكلام كان لولده وأنا ذهبت وأخرجت الدش وطلعت كل المعاصي التي عندي أسأل الله أن يتوب علي

تذكرت قول الله عزوجل { وَلَيْسَتِ التَّوْبَةُ لِلَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ..}لم يقل كفار الآن سيبين لك قسم كفار ,وقسم لا

{ حَتَّىٰ إِذَا حَضَرَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ...رأى وعاين أنه سيخرج من الدنيا الآن   

{قَالَ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ } كما قال الأب "البليه التي فوق السطح أخرجها" ولكن لماذا لم تخرجها سابقا وأنت تستطيع؟؟؟

{ إِنِّي تُبْتُ الْآنَ} هذا الشطر من الآيه للمسلمين

 {وَلَا الَّذِينَ يَمُوتُونَ وَهُمْ كُفَّارٌ ۚ...}هذا للكفار

{........أُولَٰئِكَ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا }  

والله سيأتي ذاك اليوم والله سيآتي ولكن هل تعرفه أنت ؟؟لا ندري

إذاً لو يأتي اليوم ؟؟الطلب الوحيد لي ولك أخبرنا به  الله عزوجل في القرآن

, قال لايريد شيء فقط يريد أن يرجع ليفعل شيء واحد  {  لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحاً فِيمَا تَرَكْتُ } فيما تركت أنا لأنه سيسأل عن الذي فعله هو

سيسأل عن البلوتثات التي أرسلها وتناقلها ألاف ورائهم ألاف ,وكلهم سيسأل عنهم كلهم{ لِيَحْمِلُوا أَوْزَارَهُمْ كَامِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَمِنْ أَوْزَارِ الَّذِينَ يُضِلُّونَهُمْ بِغَيْرِ عِلْمٍ....}

يأتون أقوام يوم القيامه لايعرفهم ولايعرف أشكالهم لكن وصلهم البلوتوث في مصر وفي المغرب, رأوا البلوتوث والمعاصي التي أرسلها على الإنترنت ونشر وبلغ الآفاق وتجمعوا عليه الناس,,بغير علم ,لايعرفهم كلهم { أَلَا سَاءَ مَا يَزِرُونَ }

 فلا نحمل أنفسنا أحبتي مالا نطيق,,وأسأله جل جلاله أن يرزقني وإياكم حسن الختام

 تعال وانظر إلى أقوام أرانا الله عزوجل ماذا فعل بهم في الدنيا 

تخيل  أصعب لحظة عندك هي يوم أن تموت,هي أصعب لحظة في الحياة ستراها, يوم  أن تموت وتعلم أنه  انتهى

محفظة نقودك  التي في جيبك لم تعد لك.,الرقم السري الذي عندك الذي خفت عليه ولم تخبر به أحد و أخفيته سيذهب,وستذهب الأموال كلها ثم يجمد لسانك ولن تستطيع أن تتكلم وأنت حي يقولولك قل لاإله إلا الله..

هل تجد أن  القضية سهله الآن أن نقول لا إله إلا الله ,سهل؟؟

النبي صلى الله عليه وسلم لم يقل من كان أول كلامه ولا أوسط كلامه هذه  تقال كثير كل يوم في التحيات يتحرك فيها السبابة لكن هذالقلب يفقدها من الداخل

لأجل هذا قال النبي صلى الله عليه وسلم,,من قالها في  آخر حياته أخركلمه تقولها والله ياجماعه ليست سهله

,دخل فنان على المسرح وبدأ يغني والله لا يدري ونحن لا ندري, لا يدري أن الله عزوجل قد انهى أمهاله في ذاك اليوم في تلك الساعه, الله حليم جل جلاله لكن الحلم له نهاية ,

وغنى الفنان وبدأ يمول وشباك التذاكر مقفل ثم دخل داخل لم يقطع تذكره ولم يستأذن من رجال الأمن ولا أمن البوابات ولا أحد 

دخل والناس تصفق وتضحك وهم لا يدرون ثم لم يأخذ أحد من الجمهور أخذ أبرز واحد ياجماعه وهو يأخذه الله عزوجل,, الميكرفون كان بجانبه ألم تلاحظوا أنه يحتاج ان يدخل في هذا الحديث وكلمه سهله وليست بمحاضرة والميكرفون بجانبه ما قالها ياجماعه الميكرفون أمامه

لو قال لاإله إلا الله سمعوه كل الناس لماذا ماقالها ؟؟؟لاندري وأنا لا أدري ولا أحد يدري لكن الله يعلم جل جلاله ماذا ستكون خاتمتي وخاتمتك أسأل الله أن يختم لي ولك بالخير

الشيخ إبراهيم المحبوب قبل أسبوع جالس في أحب بقاع الله عزوجل ينتظر الصلاة ثم تأتيه الملائكة وهو في المسجد سبحان الله{لَيْسُوا سَوَاءً} اللهم اغفر لي ولهم أجمعين

{أَفَمَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَ اللَّهِ كَمَن بَاء بِسَخَطٍ مِّنَ اللَّهِ  وَمَأْوَاهُ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ}والله ياجماعه نحن لسنا سواء {...هُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ اللَّهِ..... }

إذاً على إي أساس الله وزعهم وقيمهم ؟؟؟{.. وَاللَّهُ بَصِيرٌ...} سبحانه {... وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ }

قل لي بالله إذا كنت تسهر إلى  الفجر وتنام ولا تصلي الظهر ولا تصلي العصر ثم تقوم وتغازل وتنظر إلى لحرام وتسمع الحرام فكيف تريد  الملائكة تقبضك على حسن خاتمه ؟؟؟؟

ياجماعه دعونا نراجع جداولنا ونرى ماذا نفعل وأين نذهب؟؟

 تعال وانظر حبيبي الغالي إلى أقوام ليسوا في شيكاغو ولا في مكان في دول الغرب لا هنا عندنا انظر {وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا لاعِبِينَ}..

إذ فهمت الآيه خطأ أنت وأنا هذه مشكلتنا نحن أحبتي ,,الله أنزل كتب وأرسل رسل ولا جعل لنا حجة علمنا كل شئ { إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ إِمَّا شَاكِراً وَإِمَّا كَفُوراً}

وعندنا طاقات ياجماعه الواحد فينا الآن تسأله تقول ممن تخاف أكثر ؟؟يقولك: الله ,,سبحان الله..!لكن أنزل معه على واقعه الميداني واذهب معه وانظر

إذا كانت الفتاة تمشي معها أبوها تجد التقوى ولاحظ كيف نستطيع !!لأجل أباها نبتعد ونصد وجهنا عنها!!

ياجماعه أرجوكم هذه الطاقه دعوها  لأحد أخر سيجازيك, والد الفتاة لن يجازيك بشيء ولا حرك لك أطرافك ومع ذلك خفت منه وتوقيرا  له  أبتعدت,

 بما أنك عندك طاقه أرجوك دعها لأحد أعظم من أبوها  ,تجد معها أخوها لاينظر,معها زوجها لاينظر..إذاً لو كانت لوحدها ؟؟؟ لكن معها رب العالمين؟؟

هل ستحس أنك تحمل في قلبك توقير لله أنك تبعد عنها النظر ومجرد أن تتعدى يكون قدرك عند الله أعلى

يا جماعه دعونا نكسب صفقات مع الله عزوجل الخاتمه ستكون بهذه الطريقة أو بغيرها

أسأل الله أن يتجاوز عنا وعن من ذكرنا في هذا اللقاء أجمعين وأن يحسن لي ولكم الختام

انظر إلى الرجل ضحك عليه إبليس بدرجة غريبة

لم يكتفي انه اشترى  علبة دخان وهو لايدري أنه أخر علبه  دخان يراها في حياته وأخر بكت يراه بالدنيا كلها, و اخر بكت تقع عليه عينه

وأنا وإياك لاندري الذي في جيوبنا والبلوتوثات التي في جوالاتنا لاندري هل نؤخذ من الدنيا, والمعاصي موجوده فيه ولا لا؟؟  إذا نظرت  بجوالك ومافيه ربما تكون أخر نظره

جاء إبليس  للرجل وقال له لماذا تضع بكت السجائر  في جيبك ؟؟لاحظ كيف وصل معه حتى  النهاية, وإذ بدأ يستدرجك بهذه الطريقة  انتبه

 أغواه.. لماذا تضع السجائر في جيبك  ضعها فوق الأذن!!

 ولاحظ أين وضع السيجاره ووضعها وهو يحرك يده, وهو لا يدري أنه لن يعود يأخذها مره ثانية 

وأن الله عزوجل لن يعطيه فرصة مره أخرى أن يدخنها ولن يعطيه فرصة أصلا يعيش ,ثم أين أخذه الله عزوجل؟؟؟ ,,أخذه في أذل وأهون مكان في الدنيا في دورة المياه أجلكم الله التي ندخلها باليسار ,التي هي موطن لكل أذى.

.هربوا من الرق الذي خلقوا له ,ياليتنا يوم أنا ما عبدنا الله عزوجل وما اتبعنا أوامره ياليتنا كنا أعزه ومتنا في أماكن أنظف

هربوا من الرق الذي خلقوا له وبلوا برق النفس والشيطاني ,وهذه النهاية يسجد أمام مرحاض!!

لمن سجد في الحمام ؟؟؟لا ندري لكن الله يعلم,,إذاً كم مره هو فعلها ودخل الحمام بسيجارته و ما فضحه الله عزوجل؟!

 {لِكُلِّ نَبَإٍ مُسْتَقَرٌّ ۚ وَسَوْفَ تَعْلَمُونَاللهم أحسن لنا الختام

لاحظتم  السيجاره أين ؟؟هذي الصوره صورت ,وعند الملائكة خرجت صوره مثلها .{. إِنَّا كُنَّا نَسْتَنسِخُ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ},نسخه تخرج لكل عمل نفعله وصورت,و سوف يبعث يوم القيامه على ما مات عليه أسأل الله أن يتجاوز عنا وعنهم

أمة محمد انظر كيف لعب فيها الشيطان واليهود والنصارى يضحكون ونحن ندعوا على اليهود و نفعل مايفعلوه هم,

انظر أين وجهه نسأل الله العافية

, هذه الدنيا كلها وما اختار له الله عزوجل إلا هذا المكان واللهِ لو مات وهو جالس على هذا المكان أنها والله العظيم مصيبة

والله لو مات ورجله في المرحاض أنها مصيبة ,,فكيف يكون وجهه في المرحاض ؟؟!!

{ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ...} اللهم أعزنا ولاتهنا{ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ} 

 لماذا  الشيخ إبراهيم يموت في المسجد؟؟؟

{وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا },,{ إِنَّمَا تُجْزَوْنَ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ },,

{ وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ},,{أَفَمَن كَانَ مُؤْمِنًا كَمَن كَانَ فَاسِقًا لّا يَسْتَوُونَ } 

{أَمْ نَجْعَلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ,....},,لاحظو ليس "أمنوا" فقط , يجب أن يكون معها "عمل الصالحات" ,,يجب أن يكون إيمان ظاهر وباطن ,,موافقه لله ورسوله واتباع وإخلاص النيه

{ أَمْ نَجْعَلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَالْمُفْسِدِينَ فِي الأَرْضِ أَمْ نَجْعَلُ الْمُتَّقِينَ كَالْفُجَّارِ}

انظر من شباب أمة محمد عليه الصلاة والسلام يموت وعلى كتفه وشم للنصارى وتحت يده علبة الدخان

الله كان قادر على أن ياخذه قبل أن يخرج الدخان ولايجعل أحد يراه وقادر أن لايجعل الناس يعرفون أنه عنده سوء خاتمه ولكن {لِكُلِّ نَبَإٍ مُسْتَقَرٌّ}

انظر لهذه الصوره

نسمع كثير ,قالوا نسمع عن مغسلين الأموات أنهم يقولوا كنا نغسل الميت وفجأه تغير وجهه,وقالوا:"هالمطاوعه"ومغسلي الأموات كاذبين يعني مالذي سيغير وجهه!!؟؟

لكن ليس الخبر كالمعاينه,وليس من رأى كمن سمع

وياجماعه هذه الصوره والله لم أخذها من أنترنت ولا موقع,الصور معي الحقيقه الأصليه التي ألتقطها الضابط المباشر,الصور الأولى التي ألتقطت بالكاميرا الأولى

انظر لون البطن أبيض ناصع لون الشاب أبيض وقد لبس قميص أسود  والوجه أسود من القميص

هل تظن أن الشاب هذا تفكيره يختلف عن تفكيري وتفكيرك؟؟أو أن أبليس الذي لعب عليه ليس هو نفسه الذي لعب علي وعليك؟

والله أنه نفسه,لكن ضحك عليه وأخذه خطوه بعد خطوه

انظر إلى الوجه أسود من القميص وتجد هذا الأمر في القرآن ,الله عزوجل يحدد دائما الوجه

{يَوْمَ تَبْيَضُّ وُجُوهٌ وَتَسْوَدُّ وُجُوهٌ },{كَأَنَّمَا أُغْشِيَتْ وُجُوهُهُمْ قِطَعًا مِّنَ اللَّيْلِ مُظْلِمًا }

لويرجع الأن للدنيا سيقول والله يارب لو تسكنني في بيت خرب في أي مكان فقط لأعبدك والله لا أريد شيء ولا أريد أن أعصيك

لأن كل هذه الأفعال التي فعلوها لأجل أن يضحكون , شرب سيجاره لكي يذهب عنه الملل ,هو استعمل وغازل وشرب خمر كل هذا لكي يذهب عنه الملل والهم وياليت ذهب عنهم الملل 

نعلم الأن أنه يقول رب ارجعون{وَحَرَامٌ عَلَىٰ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا أَنَّهُمْ لَا يَرْجِعُونَ}أبدا لايرجعون

لاحظ بياض بطنه ,,اللهم بيض وجوهنا ووجوهكم يوم تبيض وجوه وتسود وجوه اللهم لاتجعلنا عبرة للشامتين ولاعبرة للعالمين واغفر لنا ولهم أجمعين يارب العالمين

انظر...انظر للقاسم المشترك الرجل تراه في الصوره كل جسمه ذباب على الأقدام ذباب,الذي يعد من أحقر الحشرات

انظر كيف تكون الخاتمه أحدهم في حمام وأحدهم عليه ذباب  قرابة ألف ذباب ينهشون في جسمه

و قد لبس نعليه!!,تأكد أنه بما أنه قد لبس نعليه ,لم يكن يدري أنه سيخرج من الدنيا وإلاكان سيخلعها

لكن هو لبسها لأنه سيخطو بعد هذه الخطوه خطوات وبعدها مشوار ومشاوير,وإبليس مستمر معه

{حَتَّى إِذَا فَرِحُواْ بِمَا أُوتُواْ أَخَذْنَاهُم  بَغْتَــةً}

ولأجل هذا الله يجعل كلمة بغتـــه إنذار درس عنيف للنفس المسكينه التي مثلي

يلبس نعليه واحقر الحشرات عنده,اللهم لاتهنا يارب العالمين

وساجد ولاندري لمن سجد؟ يقول الضابط كلهم قد سجدوا لغير القبله ولاندري لمن سجدوا

انظر للصوره ,كان قد خلع ثيابه فطمسنا الصوره وكان قد سجد على غير القبله

والأدهى من هذا أن مشغل السجائر عند رأسه,إذاً لماذا الله عزوجل اختار هذا التوقيت لما لم يأخذه  وهي في جيبه؟؟

من الناس من يكون عبره للأخرين,وتأكد بما أن الصوره وصلت عندي وعندك,

فأنا وإياك لنا قلب كماهم لهم قلب,وأهلي وأهلك يحبوننا وهذا الميت أيضا أهله يحبونه,وليس هناك فرق لاتظن أن الشيخ أبراهيم بن محبوب رحمه الله رفعه عند الله نسبه أو حسبه لا والله

{أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ اجْتَرَحُوا السَّيِّئَاتِ ..} لم يقل كفار ,,اجترحوا سيئات سيئات كلنا عندنا ولكن دعونا نتوب

{......أَنْ نَجْعَلَهُمْ كَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَوَاءً مَحْيَاهُمْ وَمَمَاتُهُمْ..} يقول سبحانه حتى الموت يختلف

إذاً حتى لو كانت هذه الفكره عندنا يوقظك القرآن بختام الآيه {....سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ }يقول سيغير فكرتك لأن تفكيرك خاطأ

تعال وانظر الذي شد إنتباهي ليس السجود وإن كان عظيما ونحن لاندري لمن سجدو

{كَمَثَلِ الشَّيْطانِ إِذْ قالَ لِلْإِنْسانِ اكْفُرْ فَلَمَّا كَفَرَ قالَ إِنِّي بَرِيءٌ  مِنْكَ}

وإذا كنت أنا وإياكم ضعفاء ونحن في أشد قوانا ضعفاء عند إبليس ,يقول لنا يمين فنتبعه يمين ويسار فيسار,صدقني أنت عند حال الموت ستكون أضعف من وضعك الأن

,وإن طاوعته طول حياتك وطول الطريق والله ستكون  أسهل عند إبليس أن يقول لك اسجد أو اكفر

لما رأيت وانظر للصوره تجد عند رأسه والنظاره لازالت موجوده ,تجد فيها قطعه سوداء لاتدري ماهي,لكنك ترى لمعان زاوية تعرج الفك من الخلف والأذن

انظر للرجل عندما رفعوه ماذا  وجدوا,لون الرجل عند بطنه أبيض ,

لاتقل الرجل ميت من فتره طويله ,فالدم أحمر ,انظر إلى الوجه أعاذنا الله وإياكم,وأسأل الله لي ولكم العافيه,انظر إلى الوجه ولازالت النظارات موجوده

مالذي غير وجهه؟؟؟ والله أنك لاترى وجه إنسان,عرضته على أحد المشائخ من هيئة كبار العلماء

قال والله لو آريتني الصوره بدون شماغ وثوب,لقلت لك هذه صورة غوريلا ,وأعاذني الله وإياكم منها وارجع إلى القرآن تجد أن الله فعل

هناك أناس خلقهم الله بشر ثم مسخه,{ قُلْ هَلْ أُنَبِّئُكُم بِشَرٍّ مِّن ذَلِكَ مَثُوبَةً عِندَ اللّهِ مَن لَّعَنَهُ اللّهُ....} وكم نتعرض لعنات الله؟؟تنمص حواجبها وهي تعرف أنها تلعن!!

,تتشبه بالرجال ويتشبه بالنساء وهم يعرفون أنهم يلعنون,أفعال كثيره نفعلها ونحن نعرف أننا نلعن!!

{.....مَن لَّعَنَهُ اللّهُ وَغَضِبَ عَلَيْهِ وَجَعَلَ مِنْهُمُ الْقِرَدَةَ وَالْخَنَازِيرَ} أسأل الله أن يتجاوز عني وعنكم 

لكن لاتظن أن الكل يؤخذ بالطريقه هذه,والله من الناس من يموت وكان عندي أحدهم بالمستشفى,والله أنه مات وأخذ أبنه يبكي بكاء والله كأنه طفل قلت له يا أخي وأهدئه وأحاول

قال لي: أتريدني أن لا أبكي على أبي؟؟,قلت :لا ولكن اصبر واحتسب والأن الملائكه تأمن ادعوا له,وتركته يبكي ودخلت  على أبوه لآراه

والله ,وإن الله سيسألني عن هذا الكلام ,رأيت أباه هكذا بيديه الأثنين يشهد بأنه لا إله إلا الله,

والله أن وجهه وهو ميت أجمل وأجمل وأجمل من وجهه وهو حي,عندما رأيت وجهه هكذا قلت لأبنه تعال ولن أقل لك شيء ولكن أدخل وانظر لأبيك,واشكر الله أن ختم له بهذه الطريقه

وسوف ترى من مات بجده وليس كلهم ,من مات بهذه الطريقه وانظروا إليه وهو يبتسم

وانظر لهذا غسله الشيخ عباس بتاوى بجده ,

يقول والله نفك يديه فترجع للتشهد,ونفكها فترجع

فقلنا لولده هذه خاتمة أباك من الله  عزوجل واحمد الله عليها,لكن هل تسمح لنا أن نريها للناس,ووافق فصورناها

والله العظيم يقول بقيت يده بهذه الطريقه نفك يديه فترجع أسال الله لي ولكم أن يختم الله لنا بخير

{ أَمْ نَجْعَلُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَالْمُفْسِدِينَ فِي الْأَرْضِ أَمْ نَجْعَلُ الْمُتَّقِينَ كَالْفُجَّارِ * كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آَيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُواْ الْأَلْبَابِ }

فوالله ياجماعه هناك حساب والله أن هناك أناس تتمنى أن تقول لهم أنتهوا من الذنوب,فوالله هناك حساب

يذنبون ويتصرفون تصرفات لو يصور نفسه سيجد أنه بهذه التصرفات لا يرجو حساب ولايرجو لله وقار

{فَبَشِّرْ عِبَادِ...} سنأخذ هذه الآيه ونخرج وأسأل الله أن نأخذ هذه البشاره معنا

{  فَبَشِّرْ عِبَادِ الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ ...}

اللهم اجعلنا منهم يارب العالمين,وجعلنا ممن قبل أن نحرك اليد نعد لها جوابا,

وقبل أن ننظر نعد لها جوابا,واجعلنا يارب نحن الغرقا بالذنوب أن نستغفرك وأن نتوب إليك فتغفر لنا ذنوبنا كلها 

{ فَبَشِّرْ عِبَادِ الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الأَلْبَابِ}

 

للإستماع

abdelmohsen.com/play-75.html

للمشاهده

abdelmohsen.com/play.php?catsmktba=1254



  مداهمات word   مداهمات pdf


  • الاحد AM 02:03
    2010-08-01
  • 21980
Powered by: GateGold