احصائية الزوار

208
زوار اليوم الحالي
48
زيارات اليوم الحالي
758
زوار الاسبوع الحالي
3007
زيارات الاسبوع الحالي
48
زوار الشهر الحالي
208
زيارات الشهر الحالي
5520674
كل الزيارات

الزوار

انت الزائر رقم : 2689338
يتصفح الموقع حاليا : 48

عرض المادة

أغنى فقير

أغنى فقير

 

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام الأتمان الأكملان على أشرف الأنبياء و سيد المرسلين نبينا محمد  وعلى آله و أصحابه  والتابعين لهم  إلى يوم الدين وسلم اللهم تسليما كثيرا أما بعد :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته طبتم وطاب مسائكم

أحمد الله عز وجل  وأثني عليه بما هو أهله  أبدأ بالله مستعينا  راضيا به مدبرا  معينا والحمد لله  الذي هدانا إلى طريق الحق  و اجتبانا  أحمده سبحانه وأشكره  ومن مساوئ عملي أستغفره  و أستعينه على نيل الرضا  وأستمد لطفه فيما قضى  وبعد إني باليقين أشهد  شهادة الإخلاص ألا يعبد في الكون معبود سوى الرحمن من جلّ عن عيب وعن نقصان وأن خير خلقه محمدا من جاءنا بالبينات والهدى روحي وأمي وأبي له الفداء عليه الصلاة والسلام.

نبدأ بالتأمل في قصة موسى عليه السلام..ولنا فيها عبر,, عندما لحق به فرعون بما معه من رجال واسلحه قال الله لموسى (أَنِ ٱضْرِب بِّعَصَاكَ ٱلْبَحْرَ ) ماذا ستفعل عصا على البحر؟! لكنه سبب ولابد أن تفعل السبب (أَنِ ٱضْرِب بِّعَصَاكَ ٱلْبَحْرَ ۖ ) يريد الله جل وعلا أن يوجه رسالة إلى كل الأمة أن المسألة ليست بالأسلحة وأن المسألة ليست بقوة أجسادكم وليست المسألة بأن تقولوا ولا تفعلوا ولابد أن يكون الابتداء من عندكم ولابد أن يكون هناك سبب ثم يضرب موسىٰ بعصاه البحر ثم إن البحر أُمره مَن خلق البحر سبحانه أن إذا ضربك موسىٰ فانفلق مجرد ما أن لمست تلك العصا ذلك البحر انفلق فكان كل فرق كالطود العظيم,, أَمرعجيب تتأمل في القرآن تقول سبحان الله قال الله جل وعلا اسلك لهم طريق في اليم بعدما زحفت المياه وضربت وفتح لهم الطريق هل تظن أن كانت الأرض زلِقة ؟؟هل تظن أن الله جل وعلا أمر البحر أن يبقى فيه طين لكي يزلقون لا,, ذلك الله إذا أراد أن يحفظ قال (فَٱضْرِبْ لَهُمْ طَرِيقًۭا فِى ٱلْبَحْرِ ) ماذا ؟ ( يَبَسًۭا ) لأجل لا يزلقون,, لأن  معهم واحد عنده يقين ينجي الآف (إِنَّ فِى ذَٰلِكَ لَأَيَةًۭ) السبب قد يكون لا يرضيك  في البداية و تشعر أحياناً أنه مضرلك .. لكن لو تأملت القرآن لرأيت عجباً لكن والله نحن أقوام نقرأ القرآن نهبُّه هبا إلا من رحم الله اسمع إلى قول الله سبحانه وتعالى أم موسىٰ خائفة هذا طفلها يعني أحب شيء عندها هذا الطفل يعني لو يموت جوع تقطع من يدها وتعطيه هذا الطفل يساوي عندها عيونها ويعرف هذا الكلام الأمهات اللهم ارحم أمهاتنا وآبائنا يارب العالمين انظر المسألة فيها خوف الآن انظر خطاب الله سبحانه وتعالى لهذه المرأة وانظر الأسباب التي أمرها أن تفعلها هل هي ترضي عقل ولكن الله جل وعلا له حكمة لا يدركها ولا تدركها عقول البشر يقول الآن فرعون يقتل سنة ويترك سنة سنة يقتل فيها الأطفال وسنة لايقتل ,,

موسىٰ متى جاء؟ في السنة التي يقتل فيها فرعون لا إله إلا هو (مَا قَدَرُوا۟ ٱللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِۦٓ) يأتي موسىٰ في السنة التي يقتل فيها فرعون لأجل ذلك اهتز قلب أم موسىٰ وجل قلب أم موسىٰ قد تفقده بعد قليل ,, قد لا تكمل رضاعته الآن ويقطع عنق هذا  الجنين الذي ليس له ذنب ,,

يوحي الله سبحانه وتعالى عندما رأىٰ أمرها وذلها وانكسار حالها قال الله سبحانه وتعالى (إِذْ أَوْحَيْنَآ إِلَىٰٓ أُمِّكَ مَا يُوحَىٰٓ ) انظرالأسباب (أَنِ ٱقْذِفِيهِ فِى ٱلتَّابُوتِ فَٱقْذِفِيهِ فِى ٱلْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ ٱلْيَمُّ بِٱلسَّاحِلِ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّۭ لِّى وَعَدُوٌّۭ لَّهُۥ ۚ) انظر الفرق اقذفيه إذا خفتي عليه يا أم موسىٰ ليس احفظيه عندك يأم موسىٰ !

إذا خفتي عليه فافعلي الأسباب التي نقول لكِ تأمل في المفردات ان اقذفيه في التابوت يارب قلت ضعيف يعني هو طفل جمجمته هشة إذا فعلت مات !

قال افعلي كل الأسباب التي تُميته اقذفية في التابوت فاقذفية في اليم لم يقل ضعيه في اليم.

فليلقيه اليم بالساحل لم يقل يأخذه اليم إلى الساحل

يأخذه عدو لي وعدو له,, ليس يأخذه حبيب لي وحبيب له ومع كل هذه الأفعال التي تُميته سوف اُرجِعُهُ لكِ هل عرفت قول الله جل وعلا (فَٱللَّهُ خَيْرٌ حَٰفِظًۭا)هل عرفت قول الله جل وعلا (قُلْ مَنۢ بِيَدِهِۦ مَلَكُوتُ كُلِّ شَىْءٍۢ وَهُوَ يُجِيرُ ) إذا أراد يجيرك والله لا أحد يستطيع أن يمسك بسوء ( وَهُوَ يُجِيرُ وَلَا يُجَارُ عَلَيْهِ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ ** سَيَقُولُونَ لِلَّهِ ۚ قُلْ فَأَنَّىٰ تُسْحَرُونَ ) سبحان الله موسىٰ رضيع ثم خبأوه عن فرعون ثم الله جل وعلا يقول سأدخله في قصر فرعون حتى أخبركم أني إذا حفظت حفظت سبحانه! والآيه في القرآن,

ثم يرانا الله جل وعلا نخاف على ابنائنا ثم منا من يشرك يعلق عليهم تمائم ( من علق تميمة فلا أتم الله له ومن علق تميمة فقد أشرك ) والله جل وعلا خير حافظاً ثم يذهب ذاك التابوت في ذلك اليم البحر الذي يحمل هذا التابوت يعلم أن الانسان الذي في داخل هذا التابوت ليس إنسان عادي هذ الإنسان يقول ربُ البحر عنه وخالق البحر (وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةًۭ مِّنِّى) سبحان الله فوق البحر والله جل وعلا يقول للبحر هذا أحبه والله ما دخل عليه قطرة واحدة ما دخلت عليه فسبحان الله كيف أن الله يحفظه المهم أول ماقذفت به وألقتُه في اليم إذا بها تُجن جاءها إبليس قال لها الآن على الأقل لو أنه معك سيبقى أسبوعين ,,ثلاث أسابيع,,

ولكن الآن ذهب في البحر والحيتان التقمته بدأ إبليس لكن اليقين!

يقول الله جل وعلا (وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَىٰ فَٰارِغًا ۖ ) تخيل قلب فارغ امه لاتدري أين هو ,, فارغاً (إِن كَادَتْ لَتُبْدِى بِهِ) كادت ان تذهب وتقول ساعدوني وهم أعدائه! (لَوْلَآ أَن رَّبَطْنَا عَلَىٰ قَلْبِهَا) إذا هناك أسباب تفعل حتى يحفظنا الله سبحانه وتعالى ,,هناك أسباب وهناك توكل ويقين لماذا الله جل وعلا يخرج موسىٰ من                     مصر دورة ١٠ سنوات يرعىٰ فيها الغنم! لماذا لم يرسله وهو مدلل في بيت فرعون لأنه لا يتحمل

عاش في دلال كل شيء يؤتىٰ به عنده فلا يتحمل هذه الرسالة (إِنَّا سَنُلْقِى عَلَيْكَ قَوْلًۭا ثَقِيلًا ) (خُذُوا۟ مَآ ءَاتَيْنَٰكُم بِقُوَّةٍۢ) الله سبحانه يقدر يجعل لموسىٰ عضلات في لمح البصر كما أنه قد قال عنه (وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُۥ وَٱسْتَوَىٰٓ) (فَوَكَزَهُۥ مُوسَىٰ فَقَضَىٰ عَلَيْهِ ۖ) تخيل وكزه واحدة ويموت الرجل,, يستطيع الله جل وعلا أن يجعله مثل قوم عاد طوله ٦٠ متر صح ؟

لماذا الله جل وعلا يأمره أن يخرج ويذهب ويأخذ دورة  له ١٠ سنوات يرعىٰ الغنم هناك حتى يعيش الحياة ذهب إلى مدين حتى تقطعت به النعال والتصق بطنه في ظهره هل عرفت لماذا نفعل الأسباب؟

نوح عليه السلام لماذا يصنع فلك؟ الله جل وعلا لايستطيع ينجيه بدون السفينة ؟ لكن لابد من السبب (وَٱصْنَعِ ٱلْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا) انظر إلى المشهد

النبي عليه الصلاة والسلام عندما دخل مكة
ماذا قال ؟ نزل ودخل مكة ، والله لو أحد مِنّا ياجماعة كيف يدخل مكة بعد إهانة الناس؟ وضعوا سلا الجزور على رأسه عذبوه ، عذبوا أصحابه قطعوهم ، ثم يدخل    
كيف سيدخل ؟ دخل مطأطئ الرأس لمن ؟ لهم؟ لا                  
لله الواحد القهار سبحانه ، فرفعه بتلك ،
ياجماعة في تعاملك مع الله في فقرك,,

يقول ابن القيم عليه رحمة الله " ولقد جُبرنا أن نصوم مع الصائمين ونقوم مع القائمين ونجاهد مع المجاهدين ونتعبد مع العابدين ، وجدنا الأبواب كلها زحام ولكن وجدت باب من الأبواب لم أجد عليه زحام.. هو باب الذل والإنكسار لله سبحانه وتعالى .
حبيبي الغالي ؛ يقول النبي عليه الصلاة والسلام : ( ومن يستغني يُغنِه الله ) .
أنت وأنا أحيانًا نعلق قلوبنا بالناس
يقول الله عز وجل
:{ يُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَيُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ } ، مَن يستطيع يستنتج الآية الأخرى ؟
) وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُّسَمًّى ۚ ذَٰلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ  لَهُ الْمُلْكُ ۚ وَالَّذِينَ تَدْعُونَ مِن دُونِهِ ) - تدعوهم؟
{ مَا يَمْلِكُونَ } من ماذا؟ مايملكون تمره ؟ نواة تمره ؟ لا
{ مَا يَمْلِكُونَ مِن قِطْمِيرٍ } الغشاء الذي على نواة التمره

{ إِن تَدْعُوهُمْ } تدعو عند قبور الأولياء والصالحين قال (إِن تَدْعُوهُم }
ماذا ْ؟ { لَا يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ } -طيب وإن قال قائل إنهم  يسمعون ، ماذا قال الله ؟ { وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ ۖ}

يقول الله لايسمع ولو سمع لايستجيب لك ،
ماذا قال في آخر الآية
{ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ } -يطلع هذا الذي دعيته وأمام الله عز وجل وأمام الخلق ، يقول : يكفرون أي يجحدون ماذا؟ يكفرون ماذا ؟ بذنبكم ؟ لا بشرككم ، شرككم شركك الآن 
{ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ ۚ} -ماذا قال في آخر الآية-
{ وَلَا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِير }ٍ
قال بعدهذه الآيه {   يَا أَيُّهَا النَّاسُ أَنتُمُ الْفُقَرَاءُ إِلَى اللَّهِ ۖ وَاللَّهُ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ  إِن يَشَأْ يُذْهِبْكُمْ وَيَأْتِ بِخَلْقٍ جَدِيد ٍوَ َمَا ذَٰلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ }
ثم بعدها إلى أن قال سبحانه وتعالى
{وَمَا يَسْتَوِي الْأَعْمَىٰ وَالْبَصِيرُ } يعني يقول هذا خطاب للعقل ، يقول لو أنت الآن ستستعين بأحد عندك أعمى وآخر بصير تستعين بمن ؟! بصير لأن عقلك يقول لك أن البصير أقدر من الأعمى ،
فَـ كيف لم يستطع عقلك أن يعلمك أن الله جل جلاله أقدر من خلقه الأحياء فكيف بالأموات .     
ماذا قال بعدها
{ وَلَا الظُّلُمَاتُ وَلَا النُّورُ }!.
{ وَلَا الظِّلُّ وَلَا الْحَرُورُ } يقول عقلك يفرق بين الأشياء ، كيف لم يفرق بين الملك سبحانه خالق السماوات والأرض ومخلوق!
ماذا قال بعدها ؟
{ وَمَا يَسْتَوِي الْأَحْيَاءُ وَلَا الْأَمْوَاتُ } يقول والله لو كنت تريد العون من أحد عندك حي وميت وكلهم بشر
لعلّمك عقلك أن الحي أحسن من الميت صح ؟
فَـ كيف لم يعرّفك بالحي القيوم؟

{ وَمَا يَسْتَوِي الْأَحْيَاءُ وَلَا الْأَمْوَاتُ ۚ إِنَّ اللَّهَ يُسْمِعُ مَن يَشَاءُ ۖ وَمَا أَنتَ بِمُسْمِعٍ مَّن فِي الْقُبُورِ }
نرجع ونقول هل عندك قضية لم تنتهي وتريدها تنتهي بخير؟
عندك مرض ، عندك أي حاجة من حوائج الدنيا والآخرة؟ أي أمر ،
أسألك سؤال واحد : هل حاجتك هذه عندما أنزلتها للبشر,, كيف التفاعل؟

واللهِ لوترى صورة بدون صوت لواحد يشتكي لواحد أن تعرف أن هذا كاد أن يخرج قلبه وهو يتكلم "والله ياأخي عندي مشاكل كذا وكذا والإيجار سيخلص وسيخرجوني من البيت ووو .."

لكن عندما تشتكي لله ماذا تقول ؟ "يارب وفقني يارب * يعني دعاء بارد!


حبيبي الغالي لا تشكو للبشر واشكِي لله سبحانه وتعالى
انظرالفرق
كلمة شكوى لم جدها في القرآن بُثت الا لله
يقول أحدهم يا أخي أفضفض للناس ! طيب لماذا لا تفضفض لله!!!
تستطيع في سجودك؟ بِـ أي طريقة ممكن؟ في الصلاة، يقول ابن مسعود (هنا أنزلوا حوائجكم )
يقول إذا وضعت رأسك في الأرض كنز !

أقسم بالله كنز تشعر أنك لاتريد أن ترفع في صلاتك

لو أن ملك الموت هنا كل واحد أعطيه ربع ساعة يقول مايريد ومعه شخص بجانبه هل ربع ساعة تكفي! ، طيب لماذا في سجودك وأنت بين يدي مالك الملك أقرب ماتكون له سبحانه وتعالى تجدك بارد؟، لماذا نحن مستغنين ياجماعة! نحن فقراء,, حتى تكون أقرب فقير إلى ربك تلتجئ إلى ربك سبحانه وتعالى،

 حبيبي الغالي وأختي الغالية يقول الله عزوجل (قَدْ سَمِعَ اللَّهُ) ما أعظم كلامه! هذا الجواب وأنت تسمع الآية أو تقرأها تعرف أنك لا تجلس تكلم أحد إلا والسميع قد سمعك الآن سبحانه، (قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا) كم واحد اشتكيت له مدير أو صديق انظر إلى الكلمات (قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا ) تجادلك وتشتكي لك! تشتكي لمن! (وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ) سبحانه يقول في الحكم الشرعي تسألك وتجادلك لكن قضية الشكوى لم تبثها إلا لله ، يعرفون الفرق بين الخالق والمخلوق يعرفون الفرق بين حي يموت وبين الحي الذي لايموت سبحانه، يعرفون من قال ( وَمَا أَمْرُنَا) إذا أراد أن يحل لك قضيتك (وَمَا أَمْرُنَا إِلَّا وَاحِدَةٌ)

يعقوب عليه السلام,, أولاده هم الذين أخذوا يوسف وهم الذين ألقوه في غيابت الجب صح! ، يعقوب يأتي يعلم علم اليقين أنهم هم الذين أخذوه وأنهم هم الذين أضاعوه ويعلمون المكان الذي ألقوه فيه ثم يأتون ويقولوا ( تَاللَّهِ تَفْتَأُ تَذْكُرُ يُوسُفَ حَتَّى تَكُونَ حَرَضًا أَوْ تَكُونَ مِنَ الْهَالِكِينَ) تكلم أنت إسألنا أين ذهبنا به ماذا يقول لهم؟! ( إِنَّمَا ) مامعنى إنما؟ أداة حصر وقصر ( إِنَّمَا أَشْكُو) يقول تريدون أبكي حتى تعمى عيناي من الحزن لكن والله لا أرفع الشكاوي إلا لله ( إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ ) ومن أعلم من الله! إذا لم تعلم أن الله يسمعك، إذا أنت لاتعرف مَن الله؟

إذا تعرف  الله حق اليقين والله لن تشكو إلى الناس أبد ( قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ ) هو العالم سبحانه العليم

علّام الغيوب يعلم ويقدر أن يرده إليه,, ورده إليه، لماذا نلقي الشكوى إلى الناس، ما الذي يجعلنا نشكو للناس! لأننا ياجماعة عندنا جهل بالله العظيم، من الذي خلقك؟ هو سبحانه يقول أنظر إلى الإحصائية يقول ليس نصف الناس ولا ربع الناس لا ( أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ)، يعلمون مايتعلق بالحياة الدنيا ،إذا أتى يقدم طلب يعرف مَن الرئيس والمرؤوس يعرف مَن الغني الذي لديه مال والذي ليس لديه مال،

هو يعطي الناس هو يتصدق هو يقدر صح وإذا جاء بين يدي الله عزوجل يسأل الله! أكثر الناس لايعرف معنى إجابة دعاء لإعطاء مسألة، يقول دعيت الله عزوجل ولم يعطيني لم يجب دعوتي صح! لأجل هذا توقف عن الدعاء، هل إجابة الدعاء معناها إعطاء المسألة! ياجماعة سؤال مهم والله قد يغير الله به حياتك هل عندما أقول يارب وألجأ إلى الله يالله يارحمن يارحيم ياكريم يافعال لما تريد يارب يارب تجد نفسك تبكي يارب وظفني ولم يوظفك، ذهبت خلاص الدعوات! لأجل هذا النبي

في سنته وفي الكتاب قبلها بيّن لنا هناك فرق بين إجابة الدعوة وإعطاء المسالة، إذا لم يُعطك مسألتك أين ممكن تذهب! ، إعطاء المسألة هذا شيء من إجابة الدعاء، قال النبي

مامن عبد مسلم يقوم بين يدي الله عزوجل يدعو الله قال إلا أعطاه الله إحدى ثلاث ، إما أن يعطيه مسألته وإما أن يصرف بها عنه من السوء مثلما دعا وإما أن يدخرها عنده إلى يوم القيامة،

 حتى يأتي يوم القيامة يحاسبه ثم رجحت السئيات خلاص رجحت سيئاتك ثم تصب في ميزانك حسنات فيقول يارب من أين أتت! قال هذه دعوات دعوتنا بها فادخرناها لك قال حتى يتمنى أنه لايستجيب له دعوة ,,

اذن هي ثلاث أشياء واحدة منها اسمها إعطاء المسألة، ( إِنَّ هَٰؤُلَاءِ يُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ ) كل عطايا الله لأجل هذا قال الله عزوجل (إِنَّ هَٰؤُلَاءِ يُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ وَيَذَرُونَ وَرَاءَهُمْ يَوْمًا ثَقِيلًا).

 

{ وَيَذَرُونَ وَرَاءَهُمْ يَوْمًا ثَقِيلًا }
ثقيلا ! من الذي سمّاه ثقيلا ؟ الله ، والله ثقيل
أسأل الله أن يخفف عنّا ،
  لأجل هذا الله عز وجل قال
:{ فَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا } - كل دعاءه يارب اعطني ،نجحني ،وفقني ،وظفني ،أو رقّني ، كل دعاءه لمن! حتى عندما تقول لواحد "الله يجعلك بجنات النعيم" يقول لك آمين ، وعندما تقوله "الله يوفقك الله يسفرك " آامين ، لِأنه ؛ يحب الدنيا ،
{ فَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا وَمَا لَهُ فِي  الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ }
سجد وقال لرب العالمين  ، أن يُعطيه في الأرض الدنيئة
ولم يدعوه بالجنان الكريمة التي أقل واحد فيها عنده عشرة أضعاف ما عند ملك من ملوك الدنيا         
ماذا قال بعدها ؟
{  وَمِنْهُم مَّن يَقُولُ } -الله يجعلنا منهم-
{ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً } -بس ؟- {وَفِي الْآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّار }ِ

وذنوبنا طيب التي بيننا وبين أنفسنا !                 
ذنوبنا التي بالخلوات !                         
من سيحاسب عنها ! حتى أعمالنا الصالحة الله المستعان تحتاج إلى مراجعة ، تجد النية تذهب يمين ثم يسار ، هاه حبيبي الغالي
قال
{ أُولَٰئِكَ }                   
الأولين لم يعلق عليهم ، الثانيين علق عليهم قال :
{ أُولَٰئِكَ لَهُمْ } –ماذا  لهم ؟- { أُولَٰئِكَ لَهُمْ نَصِيبٌ مِّمَّا كَسَبُوا ۚ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ }
إذًا حبيبي الغالي هناك أمر وقضية
يقول الله عز وجل :
{ وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا }
خدم أهل البيت ، خدم من يدخل الجنة أسأل الله أن لا  يحرمنا وإياكم منها ،                               
الخدم يقول الله  عنهم
{إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا}
يقول أحد أهل التفسير أحد علماء التفسير يقول هذا شأن الخادم فكيف شكل المخدوم؟                         
يقول هذا شكل الخدّام مثل اللؤلؤ المنثور إذن المخدوم كيف شكله ؟
لأجل هذا الله لم يصف لنا من الجنة أحسن شكل,, لا
وصف لنا في الجنة أدنى شيء
أسأل الله أن يجعل الحاضرات خاصة من أهل الجنة والغائبات ،
وصف الطرحة التي على رأسها قال : "خير من الدنيا ومافيها " خذ كل الدنيا إجمعها وخذ الطرحة من الجنة
لو قيل لك هذه أفضل من هذه ، الله خلق هذه وخلق هذه
يقول لك هذه "خير من الدنيا وأحلى من الدنيا ومافيها "
إذن كيف شعرها !
لأن عقلك أصلاً لا يتصورها
فوصف لك أقل شيء و هو الطرحة
وصف لك القصر من الخارج ، لبنه من ذهب ولبنه من فضة ،
وصف لك  الكأس الذي تشربه في الجنة وصف لك آخر شيء ، نحن عندنا آخر شيء
هاه ؟
آخر شيء في الكأس دائما الناس يتركوه صح؟
في كؤوس الجنة آخر شيء ختامه مسك طيب الذي قبله ماذا ؟! ولا خطرعلى قلب بشر

أحد منّا يستطيع أن يقول الآن والله الرحلة هذه والله إنها خير لي ؟
أحد يستطيع أن يقول والله الزوجة التي أنا اخترتها والله هي أحسن شيء ؟
لا .
حبيبي حتى نكون فقراء لازم نعرف كيف نتعامل مع الله .                           

الذي يعرف الخير و الشر يرفع يده ؟
                                        الذي يظن أن أي شيء إختاره هو خير يرفع يده ..أحد يقدر ؟

{ وَعَسَىٰ أَن تَكْرَهُوا شَيْئًا }
-يقول الله أحيانًا أنت تكره شيء ثم  من قلبك تدعوا الله يارب تصرفه عني
{ وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ } -يقول لو علمت ماذا سيأتيك لدفعت دم قلبك
{ وَعَسَىٰ أَن تُحِبُّوا شَيْئًا } -كل شيء تحبه يارب,,

ارجوك يا فلان إدع لي به ، إدع لي بهذا ووو ، ومعاناة مع حبك لهذا الشيء ، يقول الله لو تعرف ما وراءه لدفعت دم قلبك  لتصرفه -
{ وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ ۗ } - ما آخر الآية ؟- { وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ }
-تعلمون ؟قليل ؟ لا ،{ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ } - لاتعلمون  

{ وَمَا أُوتِيتُم مِّنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا }                      
                      
نريد  تطبيق عملي الآن ، كم منّا يا جماعة من واحد كان يسعى لِـ نيل شيء,, ثم بعد أن حصل عليه ندم؟   


ياجماعة أنا أسمع كل يوم ناس تقول ياليتني لم أعرفه
صحيح ؟
ثم بعد ذلك أصبحوا أصحاب بل إخوان!

يقول الله عز وجل
:{ الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا}
لنبدأ في الذي ليس عنده مال

نقول :هذا مسكين !، طيب الذي عنده بنون ؟

هذا ممتاز !، والذي عقيم؟ هذا مسكين!

صح ؟

{ الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ} ما لهم يارب؟
{ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلًا }  
عندما ذكر المال والبنون
{ الْمَالُ وَالْبَنُونَ } ماذا قال ؟ قال خير ؟ 
قال ماذا؟ 
{ زِينَةُ } أين؟ في الدارين ؟
{ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا}                     

حبيبي الغالي  يجب أن                                
ترتب أولوياتك
{ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا}
هذه أمرين ، باقي أمر ثالث ,, ماهو؟ ما الثالث؟
{ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ } –ماذا قال عنها؟

{ خَيْرٌ } -أين ؟ في الدنيا ؟ أو في الآخرة ؟

؟ في الدنيا و الآخرة ..

 

سأروي لكم قصة أحد شباب القصيم كلمني ,, وسأختصر لكم القصه ,,

كان شاب طيب وكان يصلي ثم بعدها انتهى من الثانوية ودخل معهد إعداد المعلمين ثم تعرَف على أصحاب سوء تغيرت حياته أصبحت مليئه بالشهوات.. تغيرت حياته رأساً على عقب ثم بعدها يقول جاءني حادث وأنا أمشي مئة لكي أصل في الوقت المناسب لأتابع مسلسل تركي,, لم ينم  من الأمس! يقول له  أصحابه نام! لكنه يريد المسلسل!

يقول جئت في طريق ونمت وأنا أمشي مئة و ستين يقول فجأة إذا بالسيارة تنقلب يقول والله

طلعت من السيارة ما أصابني سوى إغماءه بسيطة والله ولا حتى  جرح...

يقول بدأت أقرأ على نفسي قرآن وأقرأ عند مشايخ، يقول وإلى الآن أنا متابع يقول الآن تحسنت وأعلنت توبة خالصة لله عزوجل لكن الشيطان لايتركني وأصحاب السوء لايتركوني، والآن ياشيخ أنا وضعي ليس فيه سوء وأجاهد أجاهد في الصلاة والله العالم بحالي والله ياشيخ إني,, وإني,, واستطرد يتشكى ،

قلت تريد الحل؟ أرأيت الكلام الذي تقوله قبل قليل أريدك أن تذهب وتسجد لله سجدة وقل الكلام الذي عندك بنفس الطريقة، ءآمن أن ربك معك وربي أرحم سبحانه وتعالى بالعبد

قلت له إذا سجدت لاترفع من سجودك  وفي نفسك شيء لم تقله، لاترفع من سجودك و في خاطرك شيء،

أرسل لي رسالة /السلام عليكم أنا الشاب الذي كلمتك الخميس الماضي وشكوت لك

شرحت لك قصة حياتي البائسة فوجهتني وأمرتني أن أخرج مافي نفسي في سجودي ففعلت والله ياشيخ أبشرك أن الله ساق لي شاب ذو علم فبدأنا صحبة من الباري وقال لي أنه سوف يساعدني في سكن الشيخ وذكر إسم الشيخ ، طالب علم في بريدة وقال أفضل لي كطالب شريعة ألا أبقى مع تلك الصحبة التي كنت معهم يسوفون في صلاتهم

والحمد لله أبشرك ياشيخ بدأت خطوة في طلب العلم وأشكرك جزيل الشكر ولن أنساك من دعائي

قال أنت بعد الله ساعدتني وكانت مدة الإتصال طويلة قال في تلك المكالمة أنا أحبك في الله وذكر إسمه وقال قل للناس أن لايرفعون في سجودهم وباقي في خاطرهم شيء، لاترفع من سجودك وباقي في خاطرك شيء ختاما احبتي:  مامن عبد مسلم يدعو الله بدعوة إلا أعطاه الله بإحدى ثلاث إما أن يؤتيه الله مسألته أو أن يصرف الله عنه من السوء بقدرها أو أن يدخرها عنده يوم القيامة ،

تعرف ماذا قال الصحابة الأبطال؟ ماذا قالوا؟

قالوا إذن نكثر يارسول الله! يعني يارسول الله إذا كنت كسبان كسبان أدعو وأنا قائم وأنا على جنبي وأنا مضطجع وقبل أن أنام وبعد أن أقوم وأدعو في كل وضع إذن نكثر؟، ماذا قال لهم؟ قال فالله أكثر، لو أقول لك كلما زرتني وسألتني سأعطيك مال أوأضعها في حسابك أدخرها لك، والله ستفرح كثيرا

فما ظنكم برب العالمين! فما ظننا بالله سبحانه وتعالى! حبيبي الغالي الله عزوجل قال (يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا ) بماذا؟ (بِالصَّبْرِ) تأتيك مصيبة يمكن أنها خيرة لاتستعجل يا أخي في المستشفى عندنا أم تمسك ابنها والطفل أمامها يمسك بها والطفل يبكي ينظر لأمه  تقول والله العظيم أقطع قلبي ولا يُمس لكن أريد مصلحته وهو لايعلم سبحان الله هذه أم أمسكت ابنها والابن يرى أنها لاتريد له الخير، صح!

وهي والله لم تأتي إلا بالخير فكيف برب العالمين سبحانه وتعالى، أحيانا يتعب يتألم, يصرف عنك شيء أكبر ويدخلك شيء أكبر (يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ) لو كان كل شيء حصل لك استعنت وصبرت وسجدت لله يالله ! قال ( إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ) ثم قال بعدها (. وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاء وَلَٰكِنْ لَا تَشْعُرُونَ) شخص يسأل لماذا هذه الآية؟ حبيبي الغالي هذه الأحكام والتفصيل ليس من بشر هذا الأحكام من عند رب العالمين (الر كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ) سُوَرُه( ثُمَّ فُصِّلَتْ مِنْ) مِن مَن؟مِن لدُن مَن؟ (مِنْ لَدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ) لماذا أتت آية أن من قُتل في سبيل الله حي مع (اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ) ! ماهو أصعب شيء في الدنيا ؟ أصعب شيء ممكن تسمعه ماهو؟ الموت صح! ، الموت نهاية الحياة هذا أعظم شيء,, ، الله يقول لك إذا كنت معك أستطيع أن أحييي الميت كيف لا أخرجه من بؤرة ، ماذا قال بعدها؟ (وَلَنَبْلُوَنَّكُم ) قسم  ( وَلَنَبْلُوَنَّكُم بِشَيْءٍ مِّنَ ) المشاكل التي تصيب الناس الفقير والأمير العزيز والذليل والصغير قال مصادر كم؟خمسة (وَلَنَبْلُوَنَّكُم بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ ۗ ) يعني والله مهما علا قدرك أو نسبك والله ان تنغص عليك الخمسة أو إحداها أو نصفها حياتك،إما أن تلقاه غني خائف من الناس وخائف من العين والثاني ليس لديه مال لكنه آمن,, والثاني عنده أمن وعنده مال ثم فجأه مات من البيت اثنين,, والبيت ليس فيه أحد (وَالْأَنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ ۗ ) هذا بلاء لكل الناس أقسم الله لكل الناس ثم يخرج من بين هذه الآلآم أمر عظيم قال (وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ) كيف يارب أبشرفي الآلآم كلها أيُّ بشارة؟ أيُّ بشارة للفقيرحتى يضحك (وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ) من هم الصابرين؟ فكر دائماً في هذا السؤال إقرأ وأسأل مَن؟ لماذا هذا؟ إسأل نفسك من هم الصابرون؟ كل واحد فينا خائف (وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ) مَن هم؟ ( الَّذِينَ) ( وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلًا) (إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ) قيل ولدك مات قيل فيك سرطان (أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ) مباشرة ( قَالُوا إِنَّا ) ماذا؟ (إِنَّا لِلَّهِ) يفعل بنا ما يشاء هو الحكيم سبحانه نحن لانعلم الخيروالشر(إِنَّا لِلَّهِ) لو أعطيك مليون وبعده مليار وبعده سيارة وبعدها قصر، ثم آخذ منك ألف !!

لا تتضايق صح؟ لأنها أصلا كلها مني أنا

 ولله المثل الأعلى.

هو يعلم أن كل ما لديه من عند الله قال( إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ )وسيكافئك على هذا انظر إلى العظمة انظر إلى الكرم (أُولَٰئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ)

مالآية التي بعدها؟

(إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللهِ  ) بعضهم اذا وصل إلى المهتدون من الآية السابقة يركع ويقطع قراءته وبظن ألا تلازم بينها .. لكن والله لو تبحث في القرآن آية آية لن تجد انسب من هذه الآية لأن تكون بعدها .. (إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَن يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ )  .. مالعلاقة ؟ .. من أين عرفنا الصفا والمروة ؟ من هاجر واسماعيل عليهم السلام .. كانوا خائفين وجائعين و نقص من الأموال والأنفس والثمرات .. عندما ذهب ابراهيم,, هاجر تقول لمن تتركنا يا ابراهيم ؟ والطفل يبكي ؟ قال : الله أرأف بكم .. قالت اذهب فالله لن يضيعنا .. لم تقل متى ترجع ؟ ترجع أو لا؟ من سيحضر لنا الأكل ؟ .. قالت : اذهب فالله معنا وهو خير من بقاء الخلق كلهم معنا .. بعدها رجعت وصبرت ورضيت .. بعض الناس مسكين يقول ليس له إلا الله !! لماذا  مسكين ؟ انت اصلا بهذا تسيء الظن بربك ! هل هناك أحد سيقول والله هذا مسكين لايعرف إلا الملك !! لا طبعاً

طيب لماذا  نقول هذا لله !!! قل حسبي الله ونعم!

إي والله,,, ونعم الوكيل .. ظننا بالله قوي ياجماعة .. ماذا فعل الله لهذه المرأه التي رضيت ؟ كان عندهم خوف وجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات ، خمس مشاكل وقعت عليهم ..

ما أعظم ربي انظر ماذا فعل ؟ الخوف : كان هذا الوادي اكثر الأماكن خوفا حتى ان الطيور لاتمر منه .. اخلفه الله واصبح اكثر الأماكن امناً في العالم (  أَوَلَمْ نُمَكِّن لَّهُمْ حَرَمًا آمِنًا ) وإلى الآن هذا المكان آمن ومطمئن .. رأيتَ العظمة ؟

الخوف قلبه الله أمناً

والجوع  قلبه الله ثمرات تجبى في كل وقت إليه ( أَوَلَمْ نُمَكِّن لَّهُمْ حَرَمًا آمِنًا يجبى إِلَيْهِ ثَمَرَاتُ كُلِّ شَيْءٍ رِّزْقًا مِّن لَّدُنَّا وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ ) و نقص من الأموال   اليوم هي اغنى الاماكن

ونقص من الاموال والانفس : اليوم لا تجد لك موطىء قدم ( يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ ) ولهم الشرف والله ..

 

حبيبي الغالي آخر رسالة لك : اذا سجدت لا ترفع وفي نفسك شيء ، والله من يستغني يغنه الله ..

أسأل الله باسمه العظيم ان يجعلنا أفقر خلقه إليه أغناهم به .. وان يجعلنا أذل خلقه إليه أعزهم به .. وأن يجعلنا اضعف خلقه بين يديه اقواهم به .. اللهم تولّ امورنا كلها دقها وجلها وأولها وآخرها ولا تكلنا الى انفسنا طرفة عين ياذا الجلال والإكرام .. اللهم ان في صدور احبتي حاجات من الدنيا والآخرة لا يعلمها الا انت ولا نرجوها الا منك .. اللهم اصرف عنا كل السوء واجعل لنا كل الخير واجعلنا من اولياءك ياكريم .. اللهم يارب العالمين املأ قلوبنا يقينا وإخلاصاً .. اللهم انصر اخواننا المسلمين في كل مكان .. وصلِّ وسلم على نبينا محمد عليه افضل الصلاة وأتم التسليم ..

للاستماع للمحاضرة صوتياً :

http://abdelmohsen.com/play-527.html

إن كان من خطأ فمنّا والشيطان , وما كان من صواب فمن الله وحده

 



  أغنى فقير word   أغنى فقير pdf


  • الاربعاء AM 04:56
    2015-11-11
  • 10737
Powered by: GateGold