احصائية الزوار

64
زوار اليوم الحالي
13
زيارات اليوم الحالي
701
زوار الاسبوع الحالي
2837
زيارات الاسبوع الحالي
13
زوار الشهر الحالي
64
زيارات الشهر الحالي
5221717
كل الزيارات

الزوار

انت الزائر رقم : 2601576
يتصفح الموقع حاليا : 20

عرض المادة

التوكل على الله


التوكل على الله



الحمد لله وأصلي وأسلم على أشرف خلق الله

 نبينا محمد عليه وعلى آله وصحابته

 أفضل الصلاة وأتم التسليم

 أما بعد أحبتي الفضلاء ..نعلم أن من العبادات مثل الصلاة والصيام والحج كلها أعمال فيها حركات

لكن مع كل حركة لابد أن يكون المغزى والحكمة

النهائية  أن يستفيد هذا القلب

 

من هذه الحركات الظاهرة ويتغير

فموضوعنا في هذه الحلقة وفي هذه الدقائق البسيطة موضوع هز كثير من الناس

 بل والله طرح أكثر خلق الله عز وجل اليوم على الأسرة البيضاء

 بل والله أدى بأناس إلى المقابر

عندما اهتزت قلوبهم واضطربت أفئدتهم


والنفسيات تعبانه وامتلأت العيادات النفسية,,

 وعلاج ,,, وحبوب ...


و كل هذا لأجل قضية واحده وهي أن القلب هذا لم يطمئن ..

كيف يطمئن؟؟ ما معنى التوكل؟؟

 قل لي تصدق أعرف كيف أتصدق ,,

 لكن قل لي كيف أتوكل !!

حبيبي الغالي بمثال بسيط وبمثال يتضح المقال:

لو أني الآن وأنا واقف ومعي أربعين شخص كل واحد منهم معه رشاش وقد امتلأ بالرصاص

 ورجل هناك خلف الكاميرا يهددني بسكين

هل تظن أني أخاف أو أنهي البرنامج لأني خائف من السكين الذي  معه؟؟

 لا والله ,,تقول لي لماذا يبدو عليك عدم التأثر ويظهر عليك انك لست مهتم بالقضية ؟؟

أقول لك أنا لا أهتم به؟؟؟

هو معه سكين متى ما اقترب أنا معي أربعين شخص معهم رشاشات بطلقة واحده ينهون قضيته ,,

سبحان الله ..طيب كيف لو كان نفس المثال هذا والأربعين معي برشاشاتهم و الرجل يهدد

وتراني  أقول  عفوا يا إخوان سأقطع البرنامج,,

وأنظر إليهم ,, وخائف ,,

تقول هذا لديه مشكله

 إما أنه لا يؤمن بوجود هؤلاء؟؟

أو أنه يشك بقدراتهم ورشاشاتهم؟؟

 تسألني لماذا لم تخاف؟

 أقول :أنا لم أخاف لأن هؤلاء معي ,,

لكن.!!  انتبه إذا قلت – لكن - كل شيء قلته قبل ,,لكن ,,يحذف إذا قلت لكن,,

إذن عندنا قضية في توكلنا على الله عز وجل

 نقول نحن متوكلين على الله سبحانه وتعالى ولكن عندما نصاب بقضية فيها ابتلاء في الرزق أو شخص  يهدد بسكين أو يهدد بفصل أو بطرد من دوام

 تجد  القلب ينتفض ونفقد النوم ونصاب  بأرق

لأنه لا يوجد توكل ويقين بأن الله سبحانه وتعالى هو الرزاق ,,

يقول الله جل جلاله( وَفِي ٱلسَّمَآءِ,,

..ماذا؟؟ رِزْقُكُمْ ,,إذن لا تنظر أن أحد سيقطع رزقك من على الأرض ..

اجعلها للأعلى

(وَفِي ٱلسَّمَآءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ ,,

..والله لو انتهت السورة هنا لكفى أن نقطع

 الأسباب البشرية

ونقول : ..والله لا أحد يقطع رزقي إلا الله عز وجل انظر ماذا قال بعدها

 انظر للآيه التي بعدها ,,

 قال }: فَوَرَبِّ ٱلسَّمَآءِ وَٱلأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ,,...سبحانه ...

 ,,,مِّثْلَ مَآ أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ),, سبحانه

   الأعرابي عندما سمع الآيه هذه بكى

 قال أغضبوه حتى أقسم..

الله إذا قال كلام لا يحتاج أن  يقسم ,

نصدقه بدون أن يقسم فكيف إذا أقسم جل جلاله ؟؟!!

..إذن القضية يا جماعه اليوم أننا نسمع أناس يقول  لك  أحدهم .. (والله فلان سيقطع رزقي ..)!!

 والله لو أن هذه العقيدة في قلبك إذن هذا يصلح رب مع رب العالمين  "تعالى ربي علوا كبيرا"

 إذا أنت عقيدتك في قلبك أن أحد يستطيع  قطع رزق الله يريد أن يعطيك إياه والله ما استطاع أن يعطيك إياه

لأن فلان وقف في طريقه.. فإذن والله لديك مشكله عظيمه من الشرك ..

 قال سبحانه جل جلاله (وَتَوَكَّلْ عَلَى الْعَزِيزِ الرَّحِيمِ * الَّذِي يَراكَ حِينَ تَقُومُ * وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ )..

.لا يخفى عنه شيء سبحانه...

ضرب النبي  عليه الصلاة والسلام لنا مثلا لو قلته لجبل لخر مستكينا لهذا الخبر

 قال النبي عليه الصلاة والسلام: ((لو أنكم ...  يقصدني أنا وأنت وفلان و فلان  ...ونحن لدينا وظائف ومشاريع ولدينا أبواب للرزق ولدينا  شهادات وعندنا...وعندنا..يقول :لو أنكم تتوكلون على الله حق توكله ...طيب نحن كلنا ضاحك علينا الشيطان ونظن  أننا متوكلين على الله حق توكله ..قال,,  لرزقكم ,,

والله لو تحقق عندك التوكل لرزقك,,

 مثلما يرزق الطير ...الطير ليس لدها شهادة ولا دوام ولا ريال ولا دينار ولا جنيه ولا شيء,,

 لكنها لم تقل سأتوكل وهي لم تفعل شيء..

لا هذا تواكل قال ..تغدو.. وهي خارجه في الصباح تغدو  في الصباح خماصا  ليس لديها أي شيء,,

 جياع طاويه و خاويه البطون ..

وتروح بطانا ..

وهي خارجه في الصباح تكون  متأكدة أن الله سبحانه وتعالى لن يرجعني جائعه

 أنا خرجت خماص ولكن سأرجع بطانا مستحييل يقطع رزقي سبحانه جل جلاله

,,انظر اليقين ,,عمل و يقين

لا يصلح يقين بدون عمل ولا عمل بدون يقين ,,

سبحان الله لأجل هذا حبيبي الغالي نسمع اليوم ..يوم أن قل الإيمان وقل التوكل في القلوب يقول قائل:

 " والله فلان ما يرحم ولا يخلي رحمة ربي تنزل."

.سبحان الله هذا يصلح رب إذا كان يمنع رحمة الله يريد أن يوصلها إليك

 ولوجئت إليه بعد الصلاة تجده يقول : اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ..

تقول له أنت مقتنع بهذا الكلام ؟؟

 لا والله هو ليس مقتنع

 لأجل هذا ,, تجده عندما يخرج من المسجد يقول :

فلان "ما يخلي رحمة ربي تنزل"  الآن قبل قليل تقول لا مانع لما أعطيت !! لأن الله قال : قَالُوا آمَنَّا بِأَفْوَاهِهِمْ,,..وليس مقتنع ,   وَلَمْ تُؤْمِنْ قُلُوبُهُمْ.)  

ختاما حبيبي الغالي

 يقول رب العالمين جل جلاله ما يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِنْ رَحْمَةٍ,,, ...


خذها قاعدة وانحتها واحفرها في قلبك ... (ما يَفْتَحِ اللَّهُ لِلنَّاسِ مِنْ رَحْمَةٍ فَلا مُمْسِكَ لَها,, 

لا فلان ولا مديرك ولا أي احد

(وَما يُمْسِكْ فَلا مُرْسِلَ لَهُ مِنْ بَعْدِهِ,,, 

 فاطلبها من عند الله..

إذا سألت فاسأل الله ..

جربها,,

 ألا تحتاج إلا لله جل جلاله وتوكلك على الله ...

توكل : سكون القلب ولو تحركت الجوارح

 أسعى وأتحرك ولكن قلبي مستكين ..

جربها 


للاستماع للمحاضرة :

http://abdelmohsen.com/play-40.html




  التوكل على الله word   التوكل على الله pdf


  • الثلاثاء AM 11:02
    2014-06-17
  • 5470
Powered by: GateGold